مجازر متواصلة بحق أهالي حلب المحاصرة.. وخسائر لقوات الأسد على الجبهات

فريق التحرير8 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
حلب قصف دمار شهداء دفاع مدني

حلب – حرية برس

تواصل قوات الأسد وحلفاؤه حملتهم العسكرية على حلب المحاصرة، وارتكاب المجارز بحق المدنيين العزل، مستخدمين شتى أنواع الأسلحة المحرمة دولياً.

وقال مراسل “حرية برس” أن طائرات الأسد المروحية استهدفت ببراميل تحوي على غاز الكلور السام في حيي الكلاسة وبستان القصر في حلب المحاصرة، مما أدى إلى استشهاد 14 مدنياً وإصابة آخرين بحالات اختناق.

كما أفاد مركز الدفاع المدني في مدينة حلب عن “استشهاد 46 مدنياً وأكثر من 230 جريح بينهم حالات اختناق بغاز الكلور جراء القصف الجوي والمدفعي.

وأفاد مراسل حرية برس أن اشتباكات دارت بين الثوار وقوات الأسد على جبهات حيي الأصيلة والجلوم بحلب القديمة والإذاعة وصلاح الدين وبستان القصر والشيخ سعيد وباب النيرب وسيف الدولة والزبدية، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي للأخير على تلك الأحياء وحي الفردوس.

وقد تمكن الثوار خلال هذه الاشتباكات من إيقاع العديد من القتلى والجرحى على الجبهات وتدمير 3 دبابات على جبهة حي المعادي وواحدة على جبهة باب النيرب وإعطاب عربة BMP على جبهة الأصيلة، في الوقت الذي استهدفوا فيه مواقع لقوات الأسد بقذائف الهاون على جبهة الطامورة وبلدة الزهراء في الريف الشمالي، بالإضافة إلى الأكاديمية العسكرية غرب مدينة حلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة