قطر: سنواصل دعم الثوار حتى لو توقف الدور الأمريكي

فريق التحرير27 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
محمد بن عبد الرحمن آل ثاني

حرية برس

أكدت دولة قطر يوم السبت، أنها ستواصل دعمها للثوار في حال أنهى الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” الدور الأمريكي في سوريا.

وقال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وزير الخارجية القطري “إن بلاده ستواصل تسليح الثوار حتى إذا أنهى الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب الدعم الأمريكي”.

وجاء هذا التصريح في مقابلة أجرتها وكالة رويترز مع آل ثاني والتي أوضح فيها أن ” قطر لن تتحرك وحدها لتزويد الثوار بصواريخ تطلق من على الكتف للدفاع عن أنفسهم في مواجهة الطائرات الحربية السورية والروسية”، مشيراً أن ذلك يجب أن يكون بقرار كافة الأطراف الداعمة.

وأضاف أن بلاده ستستمر بتقديم الدعم “ولن نوقفه. وإذا سقطت حلب فهذا لا يعني أننا سنتخلى عن مطالب الشعب السوري.”

وقال آل ثاني “حتى إذا سيطر النظام على حلب فأنا واثق أنهم (الثوار) لديهم القدرة على استعادتها من النظام… نحن بحاجة لمزيد من الدعم العسكري لكن الأهم أننا نحتاج لوقف القصف وإنشاء مناطق آمنة للمدنيين.”

ووصف الأسد بأنه “وقود لداعش”، كما أنه لم يبذل أي جهود في محاربة هذا التنظيم، و”إذا لم نعالج سبب كل ذلك … ودون معالجة قضية الأسد فستظهر لنا جماعة متطرفة أخرى وستكون أشد تطرفا ووحشية.” وفق ما نقلته الوكالة.

كما علق على اعتراض ترامب على تقديم أمريكا الدعم العسكري للثوار قائلاً “نريد أن تكون الولايات المتحدة معنا بالتأكيد فهي حليف تاريخي”، مضيفاً “إذا أرادوا تغيير موقفهم فهل سنغير موقفنا؟ بالنسبة لنا في قطر على الأقل لن نغير موقفنا. فموقفنا مبني على أساس مبادئ وقيم وعلى تقييمنا للوضع هناك.”

وأبدى آل ثاني استياءه من دعم مصر لنظام الأسد وأضاف “للأسف من وجهة نظرنا أن مصر تؤيد النظام … ونرجو أن تعود إلى صفنا”، حيث رأى أن دعم الأسد يعادل دعم الإرهاب “لأنه إرهابي ولأنه يقف على قدم المساواة مع داعش”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة