استشهاد 14 مدنياً في كمين لقوات الأسد على “أوتستراد” دمشق – السويداء

2016-11-19T20:03:50+02:00
2016-11-20T11:16:04+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير19 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
اوتستراد دمشق - السويداء, أرشيف
اوتستراد دمشق – السويداء, أرشيف

أكرم المليحان – حرية برس

ارتكبت قوات الأسد ليلة السبت، مجزرة راح ضحيتها أكثر من 14 شخصاً خلال محاولتهم عبور اوتستراد دمشق – السويداء جنوب سوريا.

وقال مراسل حرية برس أن الضحايا معظمهم لاجئون كانوا في طريقهم إلى الشمال السوري، ومنه إلى تركيا وفق ما تشير إليه الدلائل ؛ حيث يسلك اللاجئون الراغبون بالذهاب إلى الشمال السوري هذا الطريق المحفوف بالمخاطر والذي تتخطفه أيدي نظام الأسد تارةً وأيدي تنظيم داعش تارةً أخرى؛ فضلاً عن قُطاع الطرق الذين يرون فيهم فريسةً سهلة؛ وعُرف منهم “خليل السحاري” و “فواز السحاري” من بلدة البويضان المجاورة للاوتستراد وهما ممن يقومون بتهريب اللاجئين وفق مراسلنا.

الإعلام الحربي التابع لقوات النظام بث شريطاً مصوراً ادعى أنه لكمين استهدف “مجموعةً مسلحة” على حد وصفه، في إشارة إلى الجيش الحر ، ليتبين فيما بعد أن الكمين استهدف “مجموعةً من اللاجئين الذين كانوا يعبرون اوتستراد دمشق – السويداء محاولين الوصول إلى الشمال السوري، وربما إلى تركيا هاربين من ضراوة الحرب أو الذهاب أبعد من ذلك كالسعي وراء اللجوء إلى الدول الأوروبية، مجتازين عقباتٍ جمة قد تنتهي بهم بمخيمات قسرية تفتقر لمقومات الحياة الضرورية؛ أو تنتهي بشكل أسوء من ذلك كقاربٍ تتلاطمه الأمواج لتلقي بهم جثثً هامدة على سواحل المتوسط.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة