إغلاق مكتب منظمة العفو الدولية في موسكو

فريق التحرير2 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
%d9%85%d9%83%d8%aa%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%86%d8%b3%d8%aa%d9%8a-%d8%a8%d9%85%d9%88%d8%b3%d9%83%d9%88

قالت منظمة العفو الدولية، اليوم الأربعاء، إن مكتبها في موسكو أغلق من جانب مسؤولي البلدية دون أي إنذار مسبق ولم يتمكن موظفوها من الدخول إليه.

وذكر الكسندر أرتمييف الموظف بالمكتب لرويترز، أن أختاما رسمية وُضعت على مداخل المكتب وتم تغيير الأقفال كما قُطعت الكهرباء عن المكتب.

وتم تعليق لافتة رسمية تفيد بأن المبنى من ممتلكات المدينة ولا يسمح لأي شخص بدخوله دون أن يكون بمصاحبة مسؤول من البلدية.

وقال مدير منظمة العفو الدولية لمنطقة أوروبا جون دالهويزن، إنه لا يعلم ما الذي دفع موسكو لإغلاق المكتب واصفا الإجراء بأنه “مفاجأة غير سعيدة.”

وأضاف في بيان “مع وضع مناخ عمل (منظمات) المجتمع المدني في روسيا في الاعتبار .. نجد أنه من المبكر للغاية تخمين أي استنتاجات.”

وقال “نعمل على حل الموقف في أسرع وقت ممكن ونأمل بشدة في أن يكون هناك توضيح إداري بسيط لهذه الانتكاسة التي أصابت عملنا.”

وقال ممثل لإدارة العقارات الحكومية بموسكو التي تستأجر منظمة العفو المكتب منها إنه لا يوجد لديه تعليق فوري.

وتعرضت الجماعات الحقوقية التي تتلقى تمويلا من الخارج وتنتقد الكرملين لضغوط من السلطات خلال السنوات القليلة الماضية. وتم وصف بعضها بأنهم “عملاء أجانب ” مما يجعلها عرضة لمراقبة مكثفة من المسؤولين.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين، إن لا علم لديه بمشكلات يواجهها مكتب منظمة العفو الدولية.

المصدر : رويترز

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة