قتلى جدد من مرتزقة إيران وحزب الله على يد الثوار في حلب

2016-10-31T16:35:44+02:00
2016-10-31T16:50:26+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير31 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ايران-وحزب-الله

حرية برس

نعت صفحات ومواقع المقربة من المليشيات الطائفية التي تقاتل الشعب السوري إلى جانب بشار الأسد، يوم الإثنين، المزيد من القتلى الذين قضوا على أيدي الثوار في معركة فك الحصار عن حلب.

وقالت مواقع إيرانية أن الضابط في الحرس الثوري الإيراني “ذاكر حيدري” (متقاعد) وهو من محافظة آذربيجان، وكان يشغل منصب معاون قائد العمليات في الجيش ٣١ عاشوراء، قتل في معارك حلب، إضافة إلى القيادي في الجيش ١٦ “محمد اتابه”، وهو في محافظة كيلان الايرانية، وقد لقي حتفه في الاشتباكات التي دارت في محيط الأكاديمية العسكرية غربي حلب.

ونعت صفحات مقربة من مليشيات حزب الله الإرهابي ثلاثة قتلى من عناصر الحزب قضوا في معركة حلب أيضاً وهم: “علي سعيد سلمان” من بلدة مجدل زون في جنوب لبنان، “عباس مصطفى ياسين” من بلدة الرمادية في جنوب لبنان، و”محمد مصطفى مظلوم” بلدة عين الجوزة في البقاع.

وكانت الصفحات والمواقع الطائفية قد أعلنت أمس مقتل ضابط رفيع في الحرس الثوري الإيراني، بالإضافة ل 9 قتلى من مليشيا حزب الله، و 6 قتلى من مليشيا “فاطميون” كلهم قضوا على أيدي الثوار في معركة كسر الحصار عن حلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة