فيلق الرحمن يصدر بياناً حول عمليته الأخيرة في دمشق

فريق التحرير23 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

فيلق الرحمن
دمشق – حرية برس

أصدر فيلق الرحمن، أحد أبرز الفصائل العاملة في غوطة دمشق، يوم الأحد، بياناً حول العملية التي شنها مقاتلوه في حي جوبر يوم الجمعة الماضي.

وأوضح الفيلق، في بيان مصور، أن العملية استمر الإعداد لها أشهراً طويلة، حيث باغت فيها قوات الأسد على طول جبهة جوبر ومن ثلاثة محاور، انغمس من خلالها العشرات من عناصر الفيلق في منطقة الزبلطاني ، موقعين العشرات من القتلى والجرحى ومكبدين الأخير العديد من عتاده و تحصيناته.

ووصف المتحدث باسم الفيلق العملية بأنها جاءت كالصاعقة على قوات الأسد، التي ظنت أن الفصائل مشغولة في الاقتتال الحاصل في الغوطة، لافتاً إلى أن العمل تم بالتنسيق مع بعض الفصائل في الغوطة الشرقية، لاتمام المراحل القادمة في حال انهيار الخطوط الأولى لدفاعات الأسد.

و أوضح البيان أن النظام أمطر حي جوبر بعشرات صواريخ أرض – أرض وقذائف المدفعية وغارات جوية للطيران، و رغم ذلك استطاع عناصر الفيلق الثبات في بعض النقاط التي تم تحريرها.

وأشار إلى أن فيلق الرحمن تصدى للعديد من محاولات الاقتحام و التسلل الليلة على مختلف الجبهات.

ودعا البيان جميع الفصائل في الغوطة لتجاوز الخلافات فيما بينها وتشكيل غرفة عمليات واحدة.

وكان فيلق الرحمن قد شن صباح الجمعة هجوماً مفاجئاً على منطقة الزبلطاني ، حيث دارت اشتباكت وصفت بالأعنف خلال العامين الماضيين، وترددت أصداء الاشتباكات في دمشق و محيطها، وتمكن الثوار من تحقيق تقدم في بعض النقاط إلا أن العملية لم تحقق كامل أهدافها نتيجة القصف الوحشي الذي تعرضت له منطقة الاشتباكات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة