التأمل لـ 20 دقيقة يساعد على التخلص من التعب والتوتر

2016-10-07T02:09:17+03:00
2016-10-07T02:11:41+03:00
صحة
فريق التحرير7 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%a3%d9%85%d9%84

توصلت دراسة أمريكية حديثة نشرت في دورية “علم الأعصاب” إلى أن رياضة التأمل تساعد على التخلص من المشاعر السلبية التي تصيب بعض الأشخاص بسبب تعرضهم لضغوط الحياة اليومية.

فقد أجرى باحثون بقسم علم النفس في جامعة ولاية ميتشيغان الأمريكية دراسة على 68 سيدة ، لم تمارسن رياضة التأمل من قبل، وقسمن ضمن مجموعتين الأولى خضعت للتجارب ومارست رياضة التأمل، فيما الثانية لم تمارس التأمل، ومن ثم عرض فريق البحث على سيدات المجموعتين، عدداً من الصور المزعجة، واستخدموا تقنية لتسجيل نشاط الدماغ أثناء عرض الصور على المجموعتين.

تبين للباحثين من خلال هذه الدراسة أن ” جلسة من التأمل مدتها 20 دقيقة، في إمكانها مساعدة الأشخاص على التخلص من المشاعر السلبية”، حيث أنهم وجدوا أن ممارسة التأمل من قبل المجموعة الأولى سرعت من قدرة الدماغ على تجاوز المشاعر السلبية، التي نتجت عن مشاهدة الصور المزعجة، مقارنة مع المجموعة الثانية.

وقال أحد الباحثين في الدراسة ويدعى “جيسون موزر” وهو أستاذ علم النفس السريري: إن “من خلال التأمل يمكن تحقيق فائدة كبيرة في السيطرة على المشاعر السلبية، فقط 20 دقيقة من التأمل ستجعلك أفضل”.

الأمر الذي أثبتته دراسات أخرى، حيث أن ممارسة رياضة التأمل على مدار 25 دقيقة يومياً وبانتظام، تقلل من مستوى هرمون “الكورتيزول” المسؤول عن التسبب بالتعب والتوتر، وبالتالي فإن هذه الرياضة تقلل من الضغوط النفسية اليومية و من شيخوخة الدماغ، مما يعود إيجاباً على صحة الجهاز العصبي ووظائفه.

ويكون التأمل بأن يختار الشخص مكاناً هادئاً ويقوم بخلق صورة معينة في عقله، والتركيز عليه كلياً، مما يجعله يتجاهل رؤية أي شيء من حوله لدرجة أنه لا يكاد يراه حتى، مع انتظام عملية التنفس والجلوس بوضع مريح.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة