وفاة الصحفي الفلسطيني محمد شاكر عبد الله عن 71 عاماً

ثقافة
فريق التحرير25 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
%d9%85%d8%ad%d9%85%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a8%d8%af%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87

توفي الأديب والصحفي الفلسطيني محمد شاكر عبدالله عن عمر يناهز الـ 71 عاماً بعد صراع مع المرض استمر لعامين من حياته.

ويعد العبد الله أحد أعمدة الصحافة في القدس المحتلة، حيث عمل في مجال الصحافة لما يزيد عن 35 عاماً، فقد ابتدأ العمل في الصحافة منذ عام 1980 في جريدة “القدس” إلى جانب مهنة التعليم، ومن ثم في العام 1994 تفرغ للعمل الصحفي بشكل تام.

والعبدالله حاصل على إجازة في الأدب العربي من إحدى الجامعات في سوريا ومن ثم الماجستير من الجامعة اليسوعية في لبنان، بالإضافة إلى دبلوم عال في التربية وعلم النفس من الجامعة الأردنية.

وعمل العبد الله على كتابة الأحداث السياسية في فلسطين، وترجمة المقالات، بالإضافة إلى أنه إجرائه عدة مقالبلات مع سياسيين كبار.

وتوقف العبد الله عن العمل بعد أن عانى قبيل وفاته من مرض سرطان القولون لمدة عامين لتدهور صحته في الآونة الأخيرة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة