قطر تساهم بـ10 ملايين دولار لدعم الصندوق العالمي لمكافحة أمراض الإيدز والسل والملاريا

صحة
فريق التحرير18 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d8%ad%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b7%d8%b1%d9%8a%d8%a9

تبرعت دولة قطر اليوم الأحد, بمبلغ 10 ملايين دولار للصندوق العالمي لمكافحة أمراض الإيدز والسل والملاريا، وذلك خلال المؤتمر الخامس للصندوق، والمنعقد في مدينة مونتريال الكندية.

وأعلنت وزيرة الصحة القطرية حنان محمد الكواري عن هذا التبرع وقالت إن “هذا التبرع يتم توجيهه إلى الدول ذات الأهمية الاستراتيجية لصندوق قطر للتنمية خصوصا دول الشرق الأوسط”، بحسب وكالة الأنباء القطرية.

وذلك في كلمة ألقتها في المؤتمر، وأضافت الوزيرة “يطيب لي أن أُعلن باسم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، عن دعم بلادي الكامل للهدف السامي المتمثل في القضاء على ثلاثة أوبئة تعتبر الأشدّ فتكًا في العالم، وهي الإيدز والسل والملاريا، مع حلول عام 2030.”

وأوضحت أن هذه المساهمة الأولى لدولة قطر في الصندوق الدولي مشيرةً إلى أنها “تشكل أيضاً جزءًا من التزام الدولة المستمر بأن تكون شريكاً أساسياً ضمن الدول المانحة”، وأن المساعدات الإنسانية والإنمائية أصبحت ” جزءا لا يتجزأ من أدوات السياسة الخارجية لدولة قطر”.

وهدف المؤتمر جمع 13 مليار دولار لتمويل الأنشطة المعنية بالوقاية والعلاج من هذه الأمراض خلال الفترة من 2017 إلى 2019 .

وحضر المؤتمر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، والحكومات المانحة ومنظمات مدنية، بالإضافة إلى أصحاب الأموال، لتسليط الضوء على هذه الأمراض ومحاولة القضاء عليها بحلول عام 2030.

وقد استضاف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو هذا المؤتمر لمدة يومين، بهدف جمع 13 مليار دولار لتجديد موارد الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والملاريا والسل، وهو شراكة بين القطاعين العام والخاص.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة