الاتحاد الأوروبي يتهم روسيا بتعريض العالم لخطر المجاعة

مسؤول الخارجية الأوروبية يدين عسكرة روسيا صادرات الحبوب واستخدامها كأداة ابتزاز

فريق التحرير
2022-06-19T02:14:19+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير19 يونيو 2022آخر تحديث : الأحد 19 يونيو 2022 - 2:14 صباحًا
ue - حرية برس Horrya press
مسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل اتهم روسيا بابتزاز العالم بأزمة الحبوب

اتهم مسؤول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، السبت، روسيا بتعريض العالم لخطر المجاعة على خلفية منع صادرات الحبوب من أوكرانيا.

وقال بوريل في مقال نشره على حسابه، في تويتر، إن حرب روسيا على أوكرانيا تهدد بإحداث موجة جوع عالمية؛ يجب أن نمكن أوكرانيا على وجه السرعة من تصدير حبوبها عبر البحر الأسود”.

وأضاف: نشهد أيضا “معركة رواية وقائع” حول صادرات الحبوب والأسمدة الروسية. في حين أن عقوباتنا لا تستهدف هذه الصادرات، فإننا مستعدون للعمل مع الأمم المتحدة وشركائنا لمنع أي تأثير غير مرغوب فيه على الأمن الغذائي العالمي.

وبحسب إعلام أوروبي، ستكون التهديدات التي يواجهها الأمن الغذائي و”معركة رواية وقائع” مع روسيا حول حقيقة العقوبات المفروضة على موسكو، محور مباحثات وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الإثنين في لوكسمبورغ.

واتهم المسؤول الأوروبي روسيا بـ “تحويل البحر الأسود إلى منطقة حرب وعرقلة شحنات الحبوب والأسمدة من أوكرانيا” والتي قال إنها “أثرت أيضا على الشحن التجاري الروسي”.

وقال إن روسيا تطبق أيضا نظام حصص وضرائب على صادراتها من الحبوب.

ودان مسؤول الخارجية الأوروبية “الخيار السياسي الذي اتخذته روسيا بإدراك من أجل عسكرة صادرات الحبوب واستخدامها كأداة لابتزاز كل من يعارض هجومها” في أوكرانيا.

وأطلقت روسيا هجوما على أوكرانيا، في 24 فبراير الماضي، تبعه رفض دولي وعقوبات اقتصادية مشددة على موسكو التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية والتزام الحياد، وهو ما تعده الأخيرة “تدخلا” في سيادتها.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.