الاتصالات في حكومة الأسد ترفع أجور خدمات الخليوي

فريق التحرير
2022-06-01T00:34:07+03:00
اقتصاد
فريق التحرير1 يونيو 2022آخر تحديث : الأربعاء 1 يونيو 2022 - 12:34 صباحًا
syr - حرية برس Horrya press

دمشق – حرية برس:

رفعت الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد، في نظام الأسد، أجور خدمات شركتي الاتصالات الخليوية في “سوريا”، إم تي إن، وسيرياتيل، بنسبة 50 في المئة، اعتبارا من 1 حزيران القادم.

وأفاد بيان للهيئة أول أمس برفع أسعار الخدمات المُقدمة لشركتي الخليوي والشركة السورية للاتصالات بمتوسط زيادة ٥٠٪ للخدمات الأساسية اعتباراً من 1/6/2022»، بعد عدة مفاوضات جرت خلال الفترة الماضية بين الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد والمشغلين من شركات الخلوي (MTN – سيرياتيل) والشركة السورية للاتصالات بناء على طلب مقدم من قبل الشركات.

وعزت الهيئة رفع أسعار خدمات الخليوي في سوريا إلى أن خدمات الاتصالات والإنترنت في “سوريا”، تعاني من تراجع الجودة، وبعض المناطق تغيب عنها بشكل شبه كلي، خصوصا في الأرياف والمناطق الحدودية والبعيدة عن مراكز المدن، ولأجل ضمان استمرار عمل تلك الشركات «بما يتناسب مع الظروف الحالية الناتجة عن تداعيات قانون قيصر وارتفاع سعر الصرف، من دون أن تشكل أعباءً ثقيلة إضافية على المواطنين، تمت الموافقة على رفع أسعار الخدمات.

وأكدت الهيئة أن هذا القرار “لا يستند بالمُطلق إلى دوافع ربحية وهو يهتم بشكل أساسي بضمان استمرار توفر خدمات الاتصالات لجميع شرائح المجتمع.. وأنه يأتي “استجابة ضرورية لتتمكن شركات الاتصالات من تنفيذ المشاريع المطلوبة منها (صيانة، تأهيل..) إضافة إلى الإيفاء بالتزاماتها المالية بالقطع الأجنبي لشركات مزودي الخدمة العالمية، في ظل ارتفاع كبير بأسعار الطاقة”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة