الفلتان الأمني يتواصل.. قتلى وجرحى باشتباكات بين فصائل المعارضة

فريق التحرير
2022-04-24T02:51:23+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير24 أبريل 2022آخر تحديث : الأحد 24 أبريل 2022 - 2:51 صباحًا
11 - حرية برس Horrya press
تشهد مناطق سيطرة الفصائل في الشمال السوري فلتاناً أمنياً متواصلا وسقوط ضحايا جراء الاشتباكات المتكررة

حلب – الحسكة – حرية برس:

يتواصل الفلتان الأمني والاشتباكات المتنقلة خلال شهر رمضان المبارك في مناطق سيطرة المعارضة السورية في الشمال السوري، حيث قتل عنصر من الجيش الوطني في رأس العين، وشرطي في مدينة عفرين، اليوم السبت، في اشتباكات بين فصائل تابعة للحيش الوطني السوري في الحسكة وحلب.

وأفاد مراسل حرية برس في الحسكة بمقتل عنصر من فصيل “هيئة ثائرون للتحرير ” وهي تشكيل يضم عدة فصائل من الجيش الوطني السوري، باشتباك مع عناصر يتبعون لفرقة “الحمزة” التابعة أيضاً للجيش الوطني، يساندهم مقاتلون من أبناء مدينة رأس العين شمال غرب محافظة الحسكة، وأوقع الاشتباك عدد من الجرحى والمصابين في صفوف الطرفين.

واندلعت الاشتباكات بين الطرفين أمس خلال عملية مداهمة نفذها مقاتلون من هيئة ثائرون بقصد التفتيش والبحث عن مطلوبين.

وفي عفرين التابعة لمحافظة حلب، قتل عنصر من جهاز الشرطة وجرح مدني اليوم السبت إثر اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بين مقاتلين من الفيلق الثالث – الفرقة 51، وآخرين من لواء السلام، وهما فصيلين تابعين للجيش الوطني السوري، على خلفية نزاع شخصي.

وأفاد مراسل “حرية برس” في عفرين بأن الشرطي القتيل نازح مهجر من الغوطة في ريف دمشق، ويعمل سائق سيارة أجرة، كما أصيب في الاشتباكات رجل مسن من نازحي حماة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة