“حركة ثائرون”.. اندماج جديد في فصائل الجيش الوطني السوري

فريق التحرير
2021-10-02T01:26:26+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير2 أكتوبر 2021آخر تحديث : السبت 2 أكتوبر 2021 - 1:26 صباحًا
74265034 1291547194339647 1000661366320660480 n - حرية برس Horrya press
انطلاق الدفعة الثالثة من مقاتلي الجيش الوطني – الفيلق الثاني (جيش الإسلام) نحو مدينة عين العرب (كوباني) بهدف تحريرها من مليشيا “قسد” الإرهابية ضمن عملية نبع السلام، الأربعاء 16 أكتوبر 2019، تصوبر: حسن الأسمر، حرية برس©

حرية برس – سوريا:

أعلنت خمسة فصائل منضوية في صفوف الجيش الوطني السوري، اليوم الجمعة، عن اندماج جديد تحت مسمّى “حركة ثائرون” في الشمال السوري.

وقالت غرفة القيادة الموحدة “عزم” في بيان: إنَّ فصائل فيلق الشام (قطاع الشمال)، وفرقة السلطان مراد، والفرقة الأولى بكل مكوناتها، وفرقة المنتصر بالله، وثوار الشام اندمجت تحت اسم “حركة ثائرون”.

وأشارت غرفة القيادة الموحدة، إلى أنَّ الاندماج يأتي ضمن خطة “عزم” لتوحيد مكوناتها بشكل كامل، حسب البيان.

وسبق أن أعلنت خمسة فصائل الجيش الوطني السوري، في التاسع من أيلول/سبتمبر الماضي، عن الاندماج الكامل بين التشكيلات العسكرية، وإنهاء تام للحالة الفصائلية، تحت اسم “الجبهة السورية للتحرير”، وذلك خلال اجتماع في مدينة بزاعة شرق محافظة حلب شمالي سوريا.

وأول أمس الثلاثاء، رحّبت “الجبهة السورية للتحرير” – عبر معرّفاتها – باندماج “فرقة القوات الخاصة” فيها اندماجاً كاملاً تلغى فيه التسمية والراية وغير ذلك من الأمور الخاصة بها.

وفي نهاية شهر آب/أغسطس الماضي، توصلت غرفة القيادة الموحدة “عزم” التابعة للجيش الوطني السوري، التي أعلن عنها في منتصف تموز/يوليو الفائت لاتفاق مع الفصائل الثلاثة المُنسحبة منها، المتمثلة بـ”فرقة الحمزة” و”فرقة السلطان سليمان شاه” و”صقور الشمال”، يقضي بأحقية خروجهم منها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة