استقالة وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة “سليم إدريس”

فريق التحرير
2021-09-01T18:50:15+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير1 سبتمبر 2021آخر تحديث : الأربعاء 1 سبتمبر 2021 - 6:50 مساءً
forces2 - حرية برس Horrya press
وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة “سليم إدريس”خلال زيارة لشرقي حلب، عدسة: حسن الأسمر – حرية برس

حرية برس – حلب:

استقال وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة اللواء سليم إدريس، اليوم الأربعاء، من منصبه في الحكومة العاملة في مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري شمالي سوريا.

من جانبها أعلنت الحكومة المؤقتة في بيان لها عن موافقة رئيسها عبد الرحمن مصطفى، على استقالة اللواء الدكتور المهندس، سليم إدريس، من منصبه وزيراً للدفاع في الحكومة المؤقتة ورئيساً لأركان الجيش الوطني السوري.

وأصدرت إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني السوري، بطاقة شكر على ما قدمه خلال عمله في منصب وزير الدفاع، قائلة: “نهيب بأبناء الجيش الوطني بأن يمثّلون همته وسيرته في الحرص والفناء للوصول إلى الهدف المنشود، في إسقاط نظام الأسد، واسترداد الشعب السوري الثائر حريته وكرامته”.

وقال “إدريس” في نصّ الاستقالة المقدم للحكومة: “يسعدني ويشرفني أنني كنت معكم وبين صفوفكم خلال هذه المرحلة من عمر ثورتنا المباركة، واليوم أغادر موقعي في الحكومة المؤقتة والجيش الوطني السوري مستقيلاً من المناصب التي كلفت بها ومتابعاً لعملي كجندي في هذه الثورة”.

وتقدم “إدريس” بالشكر الجزيل لـ”الإخوة” في الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة على الثقة التي منحوه إياها، ولرئيس الحكومة السورية المؤقتة والوزراء، ولكافة العاملين في الحكومة.

وأضاف: “أشكر أخوتي نواب رئيس الأركان، ومعاوني وزير الدفاع، وقادة الجبهة الوطنية للتحرير والفيالق الأول والثاني والثالث، ومدراء إدارات القضاء، والشرطة العسكرية، وشؤون الضباط، والتوجيه المعنوي، وكافة الضباط والقادة الثوريين والمقاتلين في كافة التشكيلات والقطعات والوحدات متمنياً للجميع دوام الصحة والعافية والتوفيق في الأعمال”.

وينحدر “إدريس” من بلدة المباركية بريف حمص الغربي عام 1958، ويشغل منصب وزير الدفاع في الحكومة المؤقتة منذ شهر آذار/مارس 2019.

وكان انشق عن نظام الأسد في 20 آب/أغسطس عام 2012، وترأس هيئة أركان الجيش الحر منذ كانون الأول/ديسمبر 2012 حتى آذار/مارس 2014.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة