ضحايا أطفال بمجزرة لنظام الأسد في قسطون غرب حماة

فريق التحرير
2021-08-08T03:09:31+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 أغسطس 2021آخر تحديث : الأحد 8 أغسطس 2021 - 3:09 صباحًا
 قسطون غرب حماة 7 8 2021.jp6g - حرية برس Horrya press
مجزرة قسطون غرب حماة 7 8 2021

حرية برس _ إدلب:

استشهد وأصيب عدد من الأطفال في مجزرة جديدة ارتكبتها ميليشيات نظام الأسد وروسيا، ليلة السبت – الأحد، بحق عائلة في بلدة قسطون غرب محافظة حماة، فيما أصيب مدنيون بقصف مدفعي غرب محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأفادت منظمة الدفاع المدني السوري، باستشهاد أربعة أطفال، وإصابة خمسة آخرين بينهم حالات حرجة، جميعهم من عائلة واحدة، بقصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف الأحياء السكنية في بلدة قسطون بسهل الغاب غرب حماة.

وأشارت إلى أن فرقها أسعفت المصابين إلى المشافي في ظل صعوبة كبيرة في الحركة بسبب رصد المنطقة بطائرات الاستطلاع، كما أصيبت امرأة ورجل بقصف مماثل على الأحياء السكنية في قرية الزيادية غرب إدلب، التي تعرضت أطرافها أيضاً لقصف بالنابالم الحارق المحرم دولياً.

وذكرت المنظمة أن قرى المشيك والمنصورة وتل واسط التابعة لناحية الزيارة غرب حماة تعرضت لقصف مدفعي دون وقوع إصابات.

وأمس الجمعة، أصيب طفل بجروح نتيجة قصف قوات الأسد بقذائف المدفعية قرية الصحن غرب إدلب، وطال قصف مماثل قرية حميمات المجاورة، واستهدفت بقذائف من نوع “كراسنبول” الروسية الموجهة عن طريق الليزر منازل المدنيين في بلدات وقرى الفطيرة، وسفوهن، وبينين جنوب إدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة