مظاهرات في طهران تهتف “الموت للديكتاتور” دعماً لانتفاضة الأحواز

فريق التحرير
2021-07-22T04:50:35+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير22 يوليو 2021آخر تحديث : الخميس 22 يوليو 2021 - 4:50 صباحًا
image001 - حرية برس Horrya press
مشاهد من مظاهرات انتفاضة الأحواز في إيران

هتف أهالي العاصمة الإيرانية طهران مساء اليوم الأربعاء 21 تموز / يوليو، “الموت للدكتاتور”، دعما لانتفاضة محافظة خوزستان ومركزها مدينة الأحواز والتي دخلت ليلتها السابعة على التوالي، كما نهض المواطنون في يزدان شهر في محافظة أصفهان وتظاهروا لدعم الانتفاضة.

وفي كرج، تظاهر الناس أيضاً وهتفوا: خوزستان ليست وحدها وفي كرمنشاه غربي إيران، أغلق الناس الشوارع احتجاجًا على نقص مياه الشرب وفي كناوه بمحافظة بوشهر جنوبي إيران، أغلق المواطنون مدخل المدينة دعما لانتفاضة أهالي خوزستان.

مظاهرات في يزدانشهر بأصفهان دعما لانتفاضة خوزستان

كرج- خوزستان ليس وحدها

إغلاق طريق في غناوة

وتظاهر الآلاف من أهالي إيذه، الثلاثاء 20 تموز، مرددين شعار “الموت للديكتاتور، الموت لخامنئي”. وهاجمت قوة الشرطة القمعية المتظاهرين واعتقلت عددا منهم، غير أن ذلك زاد من غضب الشعب، متصدين لهم وهتفوا “عشائر بختياري والعرب، متحدون متحدون”و “ليقتل خامنئي ولا تنفعه الدبابة والمدفع”.

وحاولت الشرطة والوحدات الخاصة بإلقاء الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل وإطلاق النار على المواطنين لتفريق المتظاهرين، لكن الشباب تصدوا لهم وهتفوا “لا تخافوا نحن معا جميعًا”. وقاوموهم بإلقاء الحجارة وعملية الكر والفر وإضرام النار في آليات القوات القمعية. واستشهد وجرح مجموعة من الشباب في هجوم القوات القمعية.

في الوقت نفسه، نزل أهالي الأهواز (منطقتي عسكر آباد وسيد كريم) ودارخوين ومناطق كوت الشيخ والجديدة وحي مولوي وحي فيصلية في خرمشهر وسوسنكرد إلى الشوارع على الرغم من الاعتقالات واسعة النطاق والقمع الوحشي.

وكانت أحياء مختلفة من الأهواز مسرح مواجهات وعمليات كر وفر بين الشباب والقوى القمعية. وفي سوسنكرد هتف الشباب بالعربية مفاده “نعلم أنك تقتلنا بالرصاص والبنادق، لكننا نريد أن نموت ونستشهد من أجل الحرية”. وفي بهبهان، أغلق الشباب مدخل ومخرج جسر مارون.

وصلت أصوات شباب خوزستان أيضًا إلى طهران وكرج. هذا الصباح، هتف حشد كبير من المواطنين في مترو صادقية بطهران، بقيادة نساء وفتيات شجاعات، بغضب واشمئزاز من النظام، مرددين “الموت للديكتاتور” و “ليسقط مبدأ ولاية الفقيه”.

في الوقت نفسه، ردد عدد من الشبان في محطة مترو كلشهر في كرج صراخهم “أيها الحرسي اخجل وكف عن القمع”.

كالعادة، قطع نظام الملالي القمعي الإنترنت في إيذه والأهواز وشوشتر وسوسنكرد وماهشهر لمنع انتشار الاحتجاجات والرقابة على الأخبار. كما تشير التقارير إلى اعتقال عشرات الشبان في مدينة رامشير والقرى المحيطة بها.

فيديوهات من الانتفاضة:

حرق دبابة النظام في سوسنكرد

دزفول: حي مدرس في دزفول – أبطال البختياريين الشجعان من دزفول يغلقون الطريق

طهران – نارمك: يتردد صدى شعار الموت لخامنئي والموت للديكتاتور من البيوت

بهبهان: إغلاق جسر مارون من قبل شباب الانتفاضة

وحيت السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية، المنتفضين في جميع مدن خوزستان الذين نهضوا الآن في جميع مدن خوزستان لليلة السابعة من الانتفاضة ضد نظام الملالي، وحيت شهداء خوزستان وقالت: تحية لشهداء خوزستان، تحية لصانعي انتفاضة الماء والحرية و يقف شبابنا في جميع أرجاء إيران دعمًا لـ خوزستان.

وجاءت في تغريدة السيدة مريم رجوي:

تحية لشهداء خوزستان، تحية لصانعي انتفاضة الماء والحرية في ظل حكم الملالي الإجرامي ليس لدى الشعب الإيراني ما يخسره ومن أجل حقوقه المؤكدة؛ الماء والخبز والحرية وسيادة الشعب هم مستمرون للانتفاضة حتى النهاية.

خامنئي بدلاً من فتح المياه التي أغلقتها قوات الحرس على المواطنين، يطلق النارعليهم. وصوت جميع أبناء الشعب الإيراني الذين يصرخون في إيذة و الأهواز وسوسنكرد بأن «الموت لخامنئي» ينعكس في خرم آباد وطهران وكرج.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة