بريطانيا تعين سفيراً لها في إيران للمرة الأولى منذ 2011

فريق التحرير5 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
boris-johnson بوريس جونسون

أعلنت الحكومة البريطانية اليوم الاثنين عن تعيين سفيراً لها في إيران للمرة الأولى منذ 2011، وبعد عام من إعادة الحكومة فتح سفارتها في العاصمة طهران، وذلك في إطار إعادة العلاقات بين البلدين.

وجاء ذلك الإعلان في بيان لوزير الخارجية “بوريس جونسون” وقال فيه:”هذه لحظة مهمة في العلاقة بين المملكة المتحدة وإيران ورفع مستوى العلاقات الدبلوماسية يمنحنا فرصة لتطوير مناقشاتنا بشأن مجموعة متنوعة من القضايا وبينها المسائل القنصلية التي أشعر حيالها بقلق شديد”.

وأضاف جونسون : “آمل أن يمثل هذا بداية تعاون بناء بين البلدين الأمر الذي سيمكننا من مناقشة قضايا مثل حقوق الإنسان ودور إيران في المنطقة بشكل مباشر”.

كما أعلنت الوزارة الخارجية تعيين “نيكولاس هوبتون” سفيراً لها في طهران، وقد كان سفيراً لبريطانيا في قطر بين عامي 2013-2015، كما كان يشغل منصب سفير في كل من باريس وروما واليمن  والرباط.

وكانت قد أغلقت السفارة البريطانية في طهران على خلفية عملية اقتحام لمتظاهرين إيرانيين للسفارة في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2011، لتقوم إيران فور ذلك بإغلاق سفارتها في لندن في العام نفسه، حتى قامت بريطانيا بإعادة فتح سفارتها في آب/أغسطس من العام 2015 من قبل وزير الخارجية البريطاني “فيليب هاموند”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة