“إسرائيل” تتهم “فيلق القدس” بزرع عبوات ناسفة في الجولان المحتل

2020-11-19T16:05:47+02:00
2020-11-19T16:05:52+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير19 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
332901 - حرية برس Horrya press
هضبة الجولان السوري المحتلة – AFP

اتهم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، فيلق القدس الإيراني، بزراعة عبوات ناسفة على الحدود السورية، تم كشفها الثلاثاء الماضي.

وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن “الوحدة الإيرانية المسؤولة عن زرع العبوات الناسفة على الحدود السورية في هضبة الجولان، هي الوحدة 840 الموجهة من قبل فيلق القدس الإيراني”.

وأضاف: “في شهر اغسطس/ آب الماضي، رصدت قواتنا خلية قامت بزرع عبوات ناسفة بالقرب من السياج الحدودي، بإيعاز إيراني، وتم إحباطها”.

وتابع أدرعي: “أول من أمس (الثلاثاء) تم الكشف عن حقل عبوات ناسفة، تمكنت قواتنا من تحييدها وإبطالها”.

وأشار أدرعي إلى أن “الوحدة التي تقف وراء هذه المحاولات هي وحدة 840 في سوريا. وهي وحدة عملياتية تعمل سرا نسبيا، تأخذ على عاتقها تخطيط وإنشاء بنية تحتية، خارج إيران، موجهة ضد أهداف غربية ومعارضة”.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد نفذ ليل الثلاثاء وفجر الأربعاء، غارات على أهداف في سوريا قال إنها تابعة لإيران ونظام الأسد، ردا على “زرع الألغام”.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *