الائتلاف يطالب الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات لوقف الهجمات في منطقة “خفض التصعيد”

2020-11-04T22:31:14+02:00
2020-11-04T22:31:20+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير4 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
122257886 2813094982060280 6452583140504440006 o - حرية برس Horrya press
الدفاع المدني

حرية برس:

أكد الائتلاف الوطني السوري لقوى المعارضة اليوم الأربعاء، على ضرورة اتخاذ إجراءات لوقف خروقات قوات الأسد وروسيا لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد شمال سوريا.

ووفق بيان للائتلاف فقد وجّه رئيس الائتلاف “نصر الحريري”، مذكرة قانونية بشأن خروقات نظام الأسد وروسيا والانتهاكات إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة السفير فولكان بوزكر.

وأوضح الحريري في هذه المذكرة الأعمال العدائية والمجازر التي ارتكبتها قوات الأسد وروسيا في كل من جرابلس وجبل دويلة وأريحا، وأسفرت عن وقوع ضحايا من المدنيين والعسكريين “الملتزمين باتفاقيات خفض التصعيد المبرمة، والقرارات الدولية لوقف إطلاق النار”.

وأشار إلى أن ما ارتكبه نظام الأسد وروسيا في المواقع الثلاثة يعد انتهاكاً صارخاً لاتفاق وقف الاعمال القتالية المبرم في 5 آذار/مارس 2020، بين تركيا وروسيا.

ونوه الحريري إلى تقرير لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة والذي أثبت “خلو المراكز المستهدفة بالقصف الجوي من أي مسلحين أو إرهابيين”، وهو الأمر الذي تدعيه روسيا والنظام لتبرير الهجمات على المدنيين، والتي اعتبر أنها تتناقض مع الدعوات الروسية لعودة اللاجئين والنازحين إلى مناطقهم.

وأضاف بيان الائتلاف أن الحريري طالب “باعتماد المذكرة كوثيقة من وثائق الجمعية العامة، وتوزيعها على مندوبي الدول الأعضاء، وإدانة العدوان الروسي” وإيقافه.

كما طالب باتخاذ “إجراءات فعالة تلزم النظام وداعميه بالامتثال للقرارات الدولية وتضمن إنقاذ المدنيين في سورية وحمايتهم، وتكفل اتخاذ إجراءات المحاسبة اللازمة لمنع إفلات المتورطين من العقاب”، بالإضافة إلى “مطالبة روسيا بتعويض الشعب السوري عن الأضرار التي سببتها في سورية مادياً ومعنوياً”.

وأكد على ضرورة “العمل على نزع الصفة التمثيلية عن نظام الأسد في المحافل الدولية”، وتجميد عضويته “وفقاً للمواد 5 و 6 ” من ميثاق الأمم المتحدة، ودعم الحل السياسي دون عرقلته من قبل النظام.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة