استنفار أمني في “تلبيسة” بعد دعوات لإطلاق سراح المعتقلين

2020-10-28T16:12:08+03:00
2020-10-28T16:12:13+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير28 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
1015739659 - حرية برس Horrya press
عناصر من قوات الأسد قرب تلبيسة في محافظة حمص، AFP

حمص – حرية برس:

تشهد مدينة تلبيسة شمالي حمص استنفاراً أمنياً كبيراً منذ عدة أيام على خلفية ظهور منشورات تدعو لإطلاق سراح معتقلي الرأي من سجون نظام الأسد، بحسب ما أفاد مراسل “حرية برس”.

وبدأ الاستنفار قبل خمسة أيام على وجه التحديد بعد أن ظهرت ليلة الخميس منشورات ورقية تدعو لإطلاق سراح المعتقلين وتوجيه ضربات إلى قوات النظام في المدينة.

غداة ذلك، حلقت مروحية تابعة لقوات الأسد فوق المدينة، وانتشرت دوريات النظام بكثافة في تلبيسة، كما جرى استدعاء عشرات من أبناء المدينة والتحقيق معهم.

ومنذ مطلع العام الجاري عزز النظام قواته وحواجزه الأمنية في محيط مدينة تلبيسة، ويتخوف السكان من حملة عسكرية قد تقدم عليها قوات النظام بذريعة حفظ الأمن الغائب أصلا منذ سيطرة الأخير على ريف حمص الشمالي منتصف العام 2018 حيث ارتفعت أعمال السرقة والجرائم وانعدام الأمن وانتشار الفقر والبطالة مع غياب تام للخدمات وشح كبير في مقومات الحياة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة