اسطنبول.. القبض على عصابة تشغل أطفالاً سوريين بالتسول

2020-09-28T14:33:26+03:00
2020-09-28T14:33:31+03:00
لاجئون
فريق التحرير28 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
 التركية2 - حرية برس Horrya press

أنقذت السلطات التركية عشرات الأطفال السوريين بعملية واسعة من عصابة استأجرتهم من عائلاتهم وأجبرتهم على العمل بالتسول في مدينة إسطنبول، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام تركية اليوم الإثنين.

وبحسب ما نقلت “أورينت نت” عن صحيفة “صباح” فإن شرطة مدينة إسطنبول ألقت القبض على عصابة مؤلفة من 25 شخصاً، استأجرت أطفالاً سوريين دون سن 18 عاماً من عائلاتهم وأجبرتهم على التسول في شوارع إسطنبول،.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة التركية أنقذت 68 طفلاً سورياً دون سن 18 عامًا.

العملية تم تنظيمها بحسب الصحيفة من قبل “مكتب فرع الأطفال” التابع لشرطة إسطنبول والذي راقب منذ 3 أشهر  أفراد العصابة التي استأجرت الأطفال السوريين من عائلاتهم وتم نقلهم إلى إسطنبول بشكل غير قانوني وتم توزيعهم على نقاط معينة للعمل على التسول بالإجبار.

ووفقاً لبيان صادر عن شرطة إسطنبول بدأت العملية بمداهمة  9 عناوين مختلفة في وقت واحد وأسفرت عن القبض على 24 مشتبهاً بهم وإنقاذ 68 طفلاً دون سن 18 ممن أجبروا على التسول قسراً.

كما أسفرت عمليات البحث في العناوين التي تمت مداهمتها عن ضبط 250 ألف ليرة ورقية و100 دولار و228.500 ألف عملة سورية والعديد من العملات المعدنية.

وأكد بيان الشرطة نقل المشتبه بهم الذين تم احتجازهم إلى إدارة شرطة مقاطعة إسطنبول واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم عقب توجيه تهمة “إنشاء منظمة إجرامية للاتجار بالبشر”.

وليست المرة الأولى التي تلقي فيها الشرطة التركية القبض على عصابة تستغل أطفالا سوريين لتشغيلهم كمتسولين مقابل بعض المال.

وكانت الشرطة التركية ألقت القبض في 2017  على أفراد يتبعون إلى عصابة تسول تستأجر الأطفال السوريين من عائلاتهم مقابل مبلغ ألف ليرة تركية شهرياً.

وكان والي إسطنبول السابق واصب شاهين قال في تصريح له في 2017  إن المتسولين في مدينة إسطنبول أغلبهم أتراك وليسوا سوريين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة