أمريكا: لا نسعى للصراع في سوريا وسندافع عن قواتنا عند الضرورة

2020-09-19T20:47:58+03:00
2020-09-19T20:48:04+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير19 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
1035061002 - حرية برس Horrya press
آليات عسكرية لقوات الأمريكية شرقي سوريا – AFP

حرية برس:

أكدت الولايات المتحدة الأمريكية، أنها لاتسعى للصراع مع أي دولة في سوريا، ولكنها ستدافع عن قواتها عند الضرورة.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية “بيل أوربان”، في تغريدة له على تويتر: “لا تسعى الولايات المتحدة إلى صراع مع أي دولة أخرى في سوريا، ولكنها ستدافع عن قوات التحالف إذا لزم الأمر”.

وأضاف أن “قوة المهام المشتركة تعيد تمركز العناصر في شمال شرق سوريا لضمان حماية قواتنا واستمرارية مهمة هزيمة داعش”.

وأوضح أوربان “هذه الإجراءات هي دليل واضح على تصميم الولايات المتحدة للدفاع عن قوات التحالف في المنطقة الأمنية بشرق سوريا ، ولضمان قدرتها على مواصلة مهمتها في هزيمة داعش دون تدخل”.

وجاء ذلك التصريح عقب إعلان التحالف الدولي بقيادة أمريكا أمس الجمعة، عن وصول مركبات برادلي القتالية لنشرها في مناطق سيطرتها في سوريا.

وقال المتحدث باسم التحالف “واين مارتو” في بيان له أن قوات التحالف ستواصل دعم شركائها “المحليين في سوريا” أي(قوات سوريا الديمقراطية) وذلك “لضمان الهزيمة الحتمية لداعش”، موضحاً “لاتزال هذه الجماعة الإسلامية المتطرفة العنيفة تشكل تهديداً. إن عودة ظهور داعش سيظل يمثل احتمالاً واقعياً للغاية، ما لم يتم الاستمرار في الضغط عليها”.

وأشار إلى أن نشر مركبات برادلي القتالية في سوريا “لضمان حماية قوات التحالف والحفاظ على حرية حركتهم”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة