نظام الأسد يمنح عقود “الأسواق الحرة” لشقيق رامي مخلوف

2020-08-24T00:47:07+03:00
2020-08-24T00:47:11+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير24 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
79d3fba2 a14f 4521 8991 f44ba77d98a6 16x9   - حرية برس Horrya press

قررت حكومة الأسد إعادة منح إدارة “الأسواق الحرة” إلى آل مخلوف وأيضاً إلى رجل أعمال كويتي بعد فسخها للعقود مع رامي مخلوف.

ونقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مصادر اقتصادية أن حكومة الأسد قررت منح عقود تشغيل الأسواق الحرة إلى إيهاب مخلوف شقيق رامي مخلوف ورجل أعمال كويتي مقيم خارج بلاده.

وأوضحت المصادر أن وزارة الخارجية تبلغت قراراً بتجاوز أكثر من عشرة عطاءات قدمت لتشغيل الأسواق الحرة، وإعطاء العقد إلى إيهاب مخلوف وشريكه الكويتي المعروف بتأييده لنظام الأسد.

وكان إيهاب مخلوف على خلاف مع شقيقه رامي، على خلفية الخلافات بين الأخير وبشار الأسد.

يشار إلى وزارة الاقتصاد في حكومة الأسد، أعلنت في حزيران/يونيو الماضي، عن فسخ عقود إدارة الأسواق الحرة مع رامي مخلوف، إضافة إلى اجراءات أخرى اتخذتها حكومة الأسد بحق مخلوف وزوجته .

حيث حكمت المحكمة في 5 حزيران/يونيو الماضي، بفرض الحراسة القضائية على شركة سيريتل التي يملكها مخلوف، بالإضافة إلى التحفظ على الأصول التي يملكها، وذلك بحجة التخلف عن سداد ضرائب للجهة المسؤولة عن تنظيم الاتصالات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة