مقتل شاب سوري بالرصاص في اسطنبول

2020-08-17T17:54:00+03:00
2020-08-17T23:04:00+03:00
لاجئون
فريق التحرير17 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
117665876 640176319963819 5446982172094745843 n - حرية برس Horrya press
الشاب السوري عبد القادر خالد داوود (21 عاماً) – متداولة

اسطنبول – حرية برس:

فارق شاب سوري الحياة بعد أن تلقى رصاصتين في منطقة زيتون بورنو بمدينة اسطنبول التركية مساء أمس السبت.

وأفادت مصادر “حرية برس” أن الشاب عبد القادر خالد داوود (21 عاماً) تلقى رصاصتين بينما كان مع رفاقه في موقف للباصات في منطقة زيتون بورنو، حيث كانوا عائدين من التنزه خارجاً.

وروى مصدر مقرب من الشاب عبد القادر (فضل عدم الكشف عن اسمه) تفاصيل الحادثة، وقال: كانوا عائدين من التنزه على الشاطئ مشياً على الأقدام، وقفوا عند موقف للحافلات كي يعودوا إلى المنزل وكانوا يتسامرون بانتظار الحافلة، قبل أن يخرج رجل تركي إلى شرفة منزله ويصرخ عليهم ماذا تفعلون هنا؟ ويبدأ بشتمهم، وبين أخذ وردّ، هرع الرجل إلى داخل بيته، بينما قالت زوجته محذرة: أهربوا قبل أن يجلب السلاح، ركض بعض من الشبان فارين ولم يلحق بعضهم الهروب في أثناء قيام الرجل بالتصويب عليهم بالرصاص، فكان أن تلقى عبد القادر رصاصتين في المنطقة العلوية من جسده.

ونقل المصدر عن أحد رفاق عبد القادر قوله “اقتادونا إلى مخفر الشرطة وتلقينا أسوأ معاملة هناك رغم أننا قدمنا لتقديم إفادة، لم يسمحوا لنا بالاطمئنان على حالة عبد القادر”.

وأكد المصدر أن الشخص استهدفهم بالنار بشكل عمد ومباشر وأن ما حدث ليس إطلاق نار عشوائي من شخص ثمل كما روجت بعض المصادر الإعلامية.

من جهته نقل الصحفي حمزة خضر عن مديرية الأمن في اسطنبول أن القاتل لديه حكم سابق بحكم غير معروف، قضى فترة منها بالسجن، ثم خرج بإطلاق سراح مشروط، ويحضركل إلى مركز الشرطة وبوقع لإثبات تواجده، مضيفاً أن الشرطة تحفظت عليه والكلام عن إطلاق سراحه غير صحيح.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة