عقوبات أمريكية ضد مسؤولين صينيين ارتكبوا انتهاكات بحق الأويغور

2020-07-10T00:43:06+03:00
2020-07-10T00:43:12+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير10 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
00china islam promo superJumbo v2 - حرية برس Horrya press
Photo: New York Times

فرضت الولايات المتحدة اليوم الخميس، عقوبات على مسؤولين صينيين لارتكابهم انتهاكات بحق مسلمي الأويغور.

ونقلت وكالة فرانس برس عن بيان لوزير الخارجية الأمريكية “مايك بومبيو” أن بلاده فرضت عقوبات على مسؤولين صينيين، وتمثلت هذه العقوبات بحرمانهم من الحصول على تأشيرات لدخول الولايات المتحدة، وتجميد جميع أصولهم فيها.

وأشار بومبيو إلى أن هذه الخطوة هي رد على “الانتهاكات المروّعة والممنهجة” في الإقليم الواقع في غرب البلاد، وفقاً لما ذكرته الوكالة.

وأضاف أن بلاده لن تقف “متفرجة بينما يرتكب الحزب الشيوعي الصيني انتهاكات لحقوق الإنسان تستهدف الأويغور والكازاخ وأفراد أقليات أخرى في شينجيانغ”، حيث شملت العقوبات مدير مكتب الأمن العام في شينجيانغ.

وكانت الولايات المتحدة في العام الماضي، قد وضعت 28 منظمة حكومية صينية على اللائحة السوداء لاتهامها بالضلوع في انتهاكات لحقوق المواطنين الإيغور.

يشار إلى أن السلطات الصينية تمارس انتهاكات واسعة بحق مسلمي الإيغور، من إبادة جماعية واعتقال تعسفي، كما أنها تحتجزت أكثر من مليون شخص من الإيغور والأقليات العرقية داخل معسكرات اعتقال.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة