قتلى لقوات الأسد بغارات “إسرائيلية” استهدفت أربع محافظات

2020-06-24T04:43:30+03:00
2020-06-24T04:43:35+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير24 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
110 015435  15e52f49b82d9c   - حرية برس Horrya press
ضربات لجيش الاحتلال الاسرائيلي على مواقع لقوات الأسد في دمشق، أرشيف

حرية برس:

شنت طائرات جيش الاحتلال الإسرائيلي ضربات عنيفة على مواقع لقوات الأسد ومليشيات إيران في أربع محافظات سورية في وقت متأخر الثلاثاء.

ونقلت وكالة (سانا) التابعة للنظام عن مصدر في قوات الأسد أن الدفاعات الجوية اعترضت ضربات إسرائيلية على جنوب ووسط وشرق البلاد أدت لمقتل جنديين.

وقال مصدر في قوات الأسد “نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا جديدا استهدف فيه عدة مواقع لنا في السلمية والصبورة بريف حماة، وفور اكتشاف الصواريخ المعادية تعاملت وسائط دفاعنا الجوي معها وعملت على ملاحقتها واستهدافها وإسقاط عدد كبير منها قبل الوصول إلى أهدافها، حيث اقتصرت الأضرار على الماديات”.

فيما نقلت رويترز عن مصادر في المعارضة قولها إن القصف الإسرائيلي أسفر عن سقوط أكثر من 15 عنصراً من قوات النظام بين قتلى وجرحى في قصف طال الفوج 47 بريف حماة الغربي، ونقلت عن مصادر استخبارية أن القصف الإسرائيلي استهدف قواعد إيرانية.

وجاء ذلك بعد ساعات من استهداف صواريخ منشآت عسكرية أخرى في محافظة دير الزور على الحدود مع العراق، وفي جنوب سوريا قرب الحدود مع الأردن.

وجاء في بيان سابق لقوات الأسد أن عدة هجمات وقعت بشكل متزامن، إحداها على موقع عسكري في كباجب غربي دير الزور والثاني بالقرب من بلدة السخنة في الصحراء الشرقية القريبة.

واستهدف هجوم ثالث موقعا عسكريا في صلخد قرب مدينة السويداء في جنوب البلاد، وأودى بحياة جنديين وأصاب أربعة.

وتقع القواعد في مناطق بشرق وجنوب سوريا هاجمتها طائرات جيش الاحتلال في الشهور القليلة الماضية ومن المعتقد أن بها وجودا قويا لمليشيات مدعومة من إيران.

ونقلت رويترز عن (منشق كبير عن جيش النظام السوري) ومصدر بأحد أجهزة المخابرات الإقليمية بأن مستودع أسلحة إيرانيا قرب مدينة السلمية اشتعلت فيه النار بعدما تردد عن تعرضه للقصف في حين تعرض مركز قيادة في بلدة الصبورة تديره جماعات إيرانية مسلحة لأضرار شديدة أيضا.

وامتنع جيش الاحتلال الإسرائيلي عن التعليق.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة