قوات الاحتلال الإسرائيلية تقمع مسيرة منددة بـ”الضم” وسط الضفة

2020-06-19T18:25:54+03:00
2020-06-19T18:25:59+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير19 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
2 48 - حرية برس Horrya press

قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، متظاهرين فلسطينيين نظموا مسيرة، وسط الضفة الغربية المحتلة؛ للتنديد بخطة “الضم”.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان قولهم إن قوات الاحتلال قمعت مسيرة منددة بخطة الضم، على مدخل مدينتي رام الله والبيرة الشمالي، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الجنود والمتظاهرين.

وذكر الشهود، أن جنود الاحتلال استخدموا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع في تفريق المتظاهرين ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق.

والخميس، دعت “الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين”، إلى تنظيم المسيرة، الجمعة، على مدخل مدينتي رام الله والبيرة؛ تنديدا بخطة الضم، وإحياء لذكرى استشهاد 3 من قادة “الجبهة”.

وتشهد المنطقة والعالم حالة من الترقب لاعتزام كيان الاحتلال ضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة لسيادتها مطلع يوليو/تموز المقبل، وسط تحذيرات من خطورة تلك الخطوة.

وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم سيصل إلى أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة المحتلة.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة