مجزرة في أورم الكبرى والثوار يتصدون لمليشيا الأسد في “أم القرع”

فريق التحرير20 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الثوار في حلب

حلب – حرية برس

قال مراسل “حرية برس” أن 15 مدنياً استشهدوا وجرح العشرات في بلدة “أورم الكبرى” بريف حلب الغربي, جراء غارات جوية نفذتها طائرات روسية استهدفت سوقاً شعبياً في البلدة.

وأفاد مراسلنا أن الطيران الحربي شن غارات بالقنابل العنقودية على بلدة قبتان الجبل بريف حلب الغربي أيضاً, أدت لاستشهاد طفل وجرح عدد من المدنيين.

وأضاف مراسلنا أن الطيران الحربي شن غارات على كل من أحياء الميسر, سيف الدولة, الزبدية, المشهد, باب النيرب وقاضي عسكر في المدينة كما تعرضت مدينة حريتان في الريف الشمالي وبلدتي كفرناها وكفرحلب لقصف جوي أدى لجرح العديد من المدنيين.

في سياق منفصل قال مراسلنا أن الثوار نجحوا بالتصدي لمحاولة قوات الأسد ومليشياته التقدم نحو تلة “أم القرع” الاستراتيجية جنوب حلب, والمطلة على طريق خان طومان – الراموسة, واستطاعوا تكبيد تلك المليشيا خسائر في الأرواح والعتاد, وتدمير قاعدة إطلاق صواريخ من طراز “كورنيت”.

وكان الثوار قد نجحوا يوم أمس في صد محاولات مليشيا الأسد التقدم نحو تلة المحروقات وقريتي العامرية والقراصي في ريف حلب الجنوبي, ملحقين بها خسائر كبيرة.

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة