وفاة مخرج مصري معتقل بسبب أغنية تنتقد السيسي

2020-05-03T00:05:04+03:00
2020-05-03T00:05:11+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير3 مايو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
FB IMG 1588452035847 - حرية برس Horrya press

توفي الفنان المصري شادي حبش داخل معتقله في سجن طرة في مصر، وقد شييع جثمانه اليوم السبت.

وتوفي الشاب حبش البلغ من العمر 24 عاماً بعد مرور أكثر من عامين على اعتقاله بسبب إخراجه لفيديو كليب لأغنية “بلحة” التي تنتقد الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”.

وقد اعتقل في مارس/آذار 2018 بعد قيامه بإخراج هذه الأغنية الساخرة للمغني رامي عصام، الذي يقيم خارج مصر، كما اعتقل كاتب الأغنية جلال البحيري وحكم بالسجن 3 سنوات.

ونعت شادي أخته لمى الحبش مشيرة إلى أنه تم تشييع جثمانه اليوم، بحضور كبير.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن محامي حبش قوله إن المخرج المصري الذي سُجن بسبب مقطع فيديو موسيقي سخر من الرئيس عبد الفتاح السيسي توفي يوم الجمعة في منشأة ذات اجراءات أمنية مشددة بعد عامين من الاحتجاز دون محاكمة.ولم يتضح على الفور سبب وفاة المخرج شادي حبش ، 24 عاما. 

وكان حبش قد كتب رسالة لأصدقائه من معتقله يطالبهم فيها بدعمه، ويصف فيها حالته النفسية.

https://m.facebook.com/story.php?story_fbid=3839369539421943&id=144318185593782

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة