غضب بعد مقتل شاب سوري برصاص الشرطة التركية

2020-04-28T17:08:59+03:00
2020-04-28T17:09:03+03:00
لاجئون
فريق التحرير28 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
112001558 whatsubject - حرية برس Horrya press
الشاب علي العساني (19 عاما)

حرية برس:

لقي شاب سوري مصرعه يوم الإثنين برصاص الشرطة في ولاية أضنة جنوبي تركيا بعد أن تجاهل أمر الوقوف للتفتيش.

وقالت مصادر إن الشاب (علي العساني 19 عاما) أصيب بطلقة في الصدر بعد فراره من التفتيش في منطقة سيهان التابعة لولاية أضنة، إذ كان قد خرج مخالفاً لأمر حظر التجول لمن هم دون العشرين عاماً.

وأثارت الحادثة حالة غضب كبيرة في أوساط السوريين، وأبدى كثير من الأتراك تضامنهم مطالبين بمحاسبة الجاني، وتصدر وسم (أين قتلة علي) #AliyiÖldürenlerNerede موقع تويتر في تركيا.

من جانبها، أعلنت السلطات التركية، الثلاثاء، توقيف شرطي عن العمل، إثر تسببه بالخطأ بوفاة شاب سوري هرب من نقطة تفتيش.

وذكرت ولاية أضنة في بيان، أن عناصر شرطة من مديرية أمن منطقة “سيهان”، أقاموا نقطة تفتيش في حي “سوجو زاده”.

وأشار البيان إلى أن شاباً سورياً يدعى “أ.هـ” أصيب بالخطأ بعيار ناري، إثر إطلاق نار تحذيري بعد هروبه وعدم امتثاله لطلب الوقوف من قبل الشرطة.

ولفت البيان إلى أن الشاب فقد حياته بعد محاولات إنقاذه في المستشفى التي نقل إليها.

وأكد البيان وقف عنصر الشرطة الذي أطلق النار بشكل مؤقت عن العمل، واستمرار التحقيقات القضائية والإدارية بالقضية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة