مصدر: نجاة “مصطفى عماد مغنية” من محاولة اغتيال في سوريا

2020-04-16T19:48:16+03:00
2020-04-16T19:48:23+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير16 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 7 أشهر
4d5f4e16 06a1 40a6 8477 dc150154389b - حرية برس Horrya press
السيارة التي كان يستقلها مصطفى عماد مغنية القيادي في مليشيا “حزب الله” بعد استهدافها من طائرة إسرائيلية مسيرة في منطقة جديدة يابوس يوم الأربعاء

حرية برس:

أكد مصدر خاص لحرية برس هوية القيادي في مليشيا “حزب الله” الإرهابية الذي نجا من محاولة اغتيال عبر طائرة إسرائيلية مسيرة قرب الحدود السورية اللبنانية، أمس الأربعاء.

وكشف المصدر (فضل عدم الكشف عن هويته) أن السيارة التي استهدفتها قوات الاحتلال الاسرائيلي في منطقة جديدة يابوس كان يستقلها المدعو “مصطفى عماد مغنية” وبرفقته اثنان من ضباط الحرس الثوري الإيراني.

ومصطفى مغنية هو نجل القيادي السابق في مليشيا “حزب الله” عماد مغنية وشقيقه هو جهاد عماد مغنية اللذين سبق وتم اغتيالهما في سوريا.

وأوضح المصدر أن الطائرة الإسرائيلية المسيرة استهدفت السيارة التي تقل مغنية بصاروخين إلا أن أولهما لم يصب الهدف، ما مكّن مغنية ومرافقيه من الفرار قبل أن يدمر الصاروخ الثاني سيارتهم.

وقال المصدر إن مصطفى أصبح المسؤول عن منطقة الجولان بعد اغتيال شقيقه الأكبر جهاد الذي قتل في غارة إسرائيلية استهدفت موكبه في القنيطرة في يناير 2015.

يذكر أن عماد مغنية كان مسؤول العمليات الخاصة في مليشيا “حزب الله” وتصدر قائمة المطلوبين لدى الولايات المتحدة حيث رصدت مكافأة 25 مليون دولار للقبض عليه، واغتيل بتفجير سيارة في منطقة كفرسوسة بدمشق في فبراير 2008، واتهم جهاز الاستخبارات الاسرائيلي “الموساد” بتنفيذ عملية الاغتيال.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة