خسائر قوات الأسد في اليوم الثالث لـ “درع الربيع” في إدلب

2020-03-03T23:59:08+02:00
2020-03-03T23:59:12+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير3 مارس 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
IMG 6310 - حرية برس Horrya press
أرشيف – مقاتلون من “الجبهة الوطنية للتحرير” التابعة للجيش الوطني السوري في طريقهم إلى جبهات القتال ضد قوات الأسد والمحتلين الروس والإيرانيين في إدلب

إدلب – حرية برس:

تكبدت قوات الأسد خسائر فادحة في اليوم الثالث من إنطلاق عملية “درع الربيع” في إدلب، بصواريخ مضادة للدروع وبقصف الطائرات المسيرة التركيّة.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الثلاثاء في بيان، إنها “قصفت 82 موقعًا لقوات الأسد في إدلب، أسفرت عن تدمير 9دبابات، ومدفعيتين و6 راجمات صواريخ، وعربتين عسكريتين وتحييد 299 عنصرًا”.

وأسقطت طائرات f16 التركية بصاروخ جو – جو طائرة تابعة لنظام الأسد L39 في أجواء مدينة “معرة النعمان” في ريف إدلب الجنوبي، ودمّرت الطائرات المسيرة منظومة دفاع جوي لقوات الأسد من طراز “بوك-إم2” على محور مدينة “سراقب” شرق إدلب.

وتمكن “الجيش الوطني السوري” من تدمير دبابتين لقوات الأسد على محور مدينة “كفرنبل” جنوب إدلب، وأخرى على محور قرية “العمقية” في سهل الغاب غرب حماة، وتدمير سيارة عسكرية على محور قرية “حزارين” بصواريخ مضادة للدروع.

وتدور اشتباكات متواصلة بين الجيش الوطني السوري من جهة وقوات الأسد والميليشيات الرديفة من جهة أخرى، على محاور سهل الغاب وجبل شحشبو وجبل الزاوية ومدينة سراقب، خسرت فيها قوات الأسد عشرات القتلى والجرحى.

جدير بالذكر أن وزارة الدفاع التركية قد أعلنت عن بدء عملية “درع الربيع” في 1 آذار الجاري، بعد انتهاء المهلة التي أعطيت لنظام الأسد لسحب قواته إلى حدود اتفاقية سوتشي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة