مجهولون يغتالون قاضٍ ومتطوعين يعملان لدى منظمة دوليّة في درعا

2020-02-19T20:37:09+02:00
2020-02-19T20:40:34+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير19 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
1ba3783e1e4e7be63999df9f - حرية برس Horrya press
كانت “المقاومة الشعبية” قد توعدت بتصاعد عملياتها النوعية ضد قوات الأسد في درعا – أرشيف

درعا – حريّة برس:

اغتال مجهولون قاضٍ ومتطوعان يعملان لدى منظمة “اوكسفام” الدوليّة، اليوم الأربعاء، في محافظة درعا جنوبيّ سوريا.

وقال “أبو محمود الحوراني” الناطق باسم تجمع أحرار حوران لـ “حريّة برس”، إن ” مجهولين اغتالوا قاضي المالية السابق في محكمة دار العدل المحامي “يوسف الدوس”، المنحدر من بلدة “معربة” في ريف درعا الشرقي”، وذلك بإطلاق نار على طريق “المسيفرة في ريف درعا الشرقي”.

وأضاف “الحوراني”، أن “فريقًا من المتطوعين العاملين في منظمة “أوكسفام” الدوليّة، تعرضوا لعملية اغتيال بإطلاق نار من أسلحة خفيفة، من قبل مجهولين على طريق “اليادودة – المزيريب” غربي درعا، مشيرًا إلى أن “عادل الحلبي” و”وسام هزيم” قتلا على الفور، بينما أصيب متطوع بجروح، فيما نجت متطوعة من الاستهداف”.

وارتفعت عمليات الاغتيال في درعا، إلى 19 عمليّة، وفق ما نشر مكتب التوثيق في “تجمع أحرار حوران”، وذلك منذ مطلع الشهر الجاري إلى الآن.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن عمليات الاغتيال، في حين يتهم أهالي وناشطو المحافظة مخابرات نظام الأسد والميليشيات الموالية لها من خلال تجنيدها لخلايا أمنية، بالوقوف خلف كثير من عمليات الاغتيال التي تحدث في المنطقة والتي تطال في غالب الأحيان معارضين لنظام الأسد ومشروع التمدد الإيراني في المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة