الثوّار “ينكّلون” بقوات الأسد والميليشيات على جبهات إدلب

"الجبهة الوطنية للتحرير" تطلق عملية عسكريّة واسعة شرقيّ إدلب

2020-02-06T19:46:13+02:00
2020-02-06T19:46:18+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير6 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
6 8 - حرية برس Horrya press
أرشيف – مقاتلون من الثوار في معارك ريف إدلب الجنوبي ضد قوات الأسد وحلفائه، 14-1-2018، عدسة علاء الدين فطراوي، حرية برس

إدلب – حريّة برس:

بدأت “الجبهة الوطنية للتحرير” بالاشتراك مع فصائل أخرى، اليوم الخميس، عملية عسكرية ضد قوات الأسد والميليشيات التابعة لروسيا شرقي إدلب.

وقالت “الوطنيّة للتحرير” في بيان، إنها اطلقت عملية عسكريّة واسعة على الميليشيات الروسيّة المتمركزة على جبهات ريف إدلب الشرقي.

aec4de49 bc21 4f38 b0d9 73b1dcbedaf2 - حرية برس Horrya press

وأضافت “الوطنيّة” في بيان آخر، أن مقاتليها تمكّنوا من تحرير قرية “كرّاتين” وتلتها، وقتل وجرح العشرات من عناصر قوات الأسد، وفي بيانٍ منفصل، تمكنت سرية ال م.د من تدمير دبابتين لقوات الأسد على محور قرية “آفس” شرقي إدلب.

وفي ذات السياق، دمّر الثوار راجمتي صواريخ لقوات الأسد، إثر استهدافهم بقذائف المدفعية الثقيلة على محور قرية “داديخ”، إضافة لاغتنام دبابة وعربة bmb واغتنام قاعدتي صواريخ م.د في بلدة “النيرب” شرقي إدلب.

واستهدفت “هيئة تحرير الشام” بعربة مفخخة، تمركزات قوات الأسد والميليشيات الطائفية جنوب قرية “داديخ” موقعة قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات، حسب ما ذكرت وكالة “إباء” الذراع الإعلامي لـ “تحرير الشام”.

وتشهد بلدة “النيرب” وقرية “داديخ” شرقي إدلب، مواجهات عنيفة بين الثوار من جهة وقوات الأسد والميليشيات الطائفية من جهة أخرى، تمكّن الثوار خلال المواجهات من قتل وجرح العشرات من قوات الأسد والميليشيات الطائفية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة