مقتل 6 جنود أتراك بقصف لقوات الأسد على إدلب وأنقرة ترد

2020-02-03T15:45:26+02:00
2020-02-03T15:45:29+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير3 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
IMG 9855 - حرية برس Horrya press
مدرعة تركية تسير باتجاه نقاط المراقبة التركية في جنوب شرقي إدلب – عدسة: حنين السيد – حرية برس©

أعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم الاثنين، عم مقتل 6 جنود أتراك وإصابة آخرين إثر قصف لقوات الأسد على ريف إدلب.

وجاء ذلك في بيان للوزارة قالت فيه أن نظام الأسد استهدفت القوات التركية في ريف إدلب بالمدفعية، ما أسفر عن مقتل 4 جنود وإصابة آخرين، لتعلن عقبها ارتفاع عدد القتلى إلى 6 جنود.

وأكدت الوزارة أن القوات التركية ردت على مصدر القصف، كما أعلنت توجه وزير الدفاع “خلوصي أكار” إلى الحدود التركية للمتابعة عن كثب.

ونقلت وكالة الأناضول عن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قوله في مؤتمر صحفي على خلفية مقتل الجنود، إن قوات بلاده ردت على قصف قوات الأسد شمالي سوريا بالمدفعية والطائرات.

وأضاف “تم حتى الآن تحييد نحو 35 عنصرا من النظام حسب الإحصاءات الأولية”، مشيراً إلى أن المدفعية ردتّ باستهداف 46 هدفاً لقوات الأسد وذلك بـ 122 رشقة إلى جانب 100 قذيفة هاون.

وقال مخاطباً الجانب الروسي “لستم الطرف الذي نتعامل معه بل النظام (السوري) ونأمل ألا يتم وضع العراقيل أمامنا”.

وأوضح أن “الضباط الأتراك يتواصلون مع نظرائهم الروس بشكل مكثف ونواصل عملياتنا استنادا لذلك”.

وتابع أردوغان بأن “من يختبرون عزيمة تركيا عبر هذه الهجمات الدنيئة سيعلمون أنهم يرتكبون خطأ كبيرا”، وفقاً لما ذكرته الوكالة.

يشار إلى أن قوات نظام الأسد، استهدفت مراراً النقاط التركية المتمركزة في ريف حماة وإدلب موقعة قتلى وإصابات في صفوف الأخير، لكنها المرة الأولى الذي يتسبب فيه القصف بقتل هذا العدد من الجنود، رغم التنسيق مع الجانب الروسي وإحداثيات تواجد القوات التركية.

وتتوزع 12 نقطة مراقبة للجيش التركي في منطقة “خفض التصعيد” بإدلب لحماية وقف إطلاق النار في إطار اتفاق أستانة.

المصدرحرية برس/الأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة