قوات الأسد تتكبد خسائر مادية وبشرية على جبهات حلب وإدلب

2020-01-30T22:36:41+02:00
2020-01-30T22:36:47+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير30 يناير 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
32858804 83f4 4ef4 b21f dcded4dc7600 - حرية برس Horrya press
بيان صادر عن “الجبهة الوطنية للتحرير” أعلنت فيه عن مقتل وجرح مجموعة كاملة على محور الصحفيين غربي حلب بصاروخ مضاد للدروع، حرية برس.

سوريا – حريّة برس:

أعلنت “الجبهة الوطنية للتحرير” مقتل عدد من قوات الأسد والميليشيات وتدمير دبابتين، اليوم الخميس، على جبهات إدلب وحلب شمالي سوريا.

وقالت “الوطنية للتحرير” في بيان، إن “مقاتليها تمكنوا من صد محاولة اقتحام لقوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانيّة، وقتل وجرح مجموعة كاملة منهم على محور قرية “خلصة” جنوبي حلب”.

وأضافت “الوطنية” في بيان آخر، أنها تمكنت من تدمير دبابتين لقوات الأسد، على محور “الصحفيين” غرب حلب، ومحور “معر دبسة” شرقي إدلب، إثر استهدافهما بصواريخ مضادة للدروع.

وكشفت وزارة الدفاع الروسية، يوم أمس الأربعاء، عن حجم خسائر قوات الأسد البشرية والتي بلغت 211 عسكريًا خلال عشرين يومًا، في حين نفى الناطق باسم “الوطنية للتحرير” ناجي مصطفى هذه الإحصائية، مؤكدًا أن عدد القتلى تجاوز الـ 450 قتيل.

وتشهد جبهات جنوب وشرق إدلب وغربي حلب، اشتباكات ضارية بين قوات الأسد من جهة، وفصائل الثوار من جهة أخرى، تمكنت فيها قوات الأسد مدعومة بغطاء جوي روسي، من التقدم والسيطرة على العديد من القرى والبلدات في ريفي إدلب وحلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة