معقل جديد لقوات الأسد في حلب يهوي على يد الثوار

2016-08-14T21:37:26+03:00
2016-08-15T02:00:44+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير14 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الجيش الحر الثوار قصف مواقع قوات الأسد بصواريخ الغراد في حلب

حلب – حرية برس:

أعلن الثوار قبل قليل سيطرتهم على أجزاء واسعة من معمل الاسمنت قرب حي الراموسة جنوب حلب, وذلك بعد ساعات من إعلانهم بدء المرحلة الرابعة من ملحمة تحرير حلب.

وقال مراسل “حرية برس” أن الثوار بدأوا المعركة بتمهيد مدفعي وصاروخي كثيف على مواقع الأسد والميليشيات الشيعية المتمركزة في المعمل ومحيطه تلاه اقتحام هذه المواقع وتمشيط المنطقة, وقد تمكنوا خلال المعركة من تدمير دبابتين واغتنام أخرى, وقتل قيادي من ميليشيا “حزب الله” الإرهابي وعدد من مقاتلي النخبة, إضافة لقتل العشرات من قوات الأسد, فيما تزال المعارك مستمرة حتى اللحظة.

ويواصل الثوار تفوقهم التكتيكي في معارك حلب, حيث أعلنوا بدء المعركة بهدف تحرير حي جمعية ومدفعية الزهراء, وقاموا ببدء الهجوم عليها بتمهيد مدفعي كثيف, ونجحوا بكسر خطوط الدفاع الأولى بعد تفجير سيارة مفخخة تسير عن بعد, وسيطروا على أجزاء واسعة من المنطقة, فيما يزال التقدم مستمراً حتى اللحظة.

وأضاف مراسلنا أن الثوار استعادوا السيطرة على مبنى تقدمت إليه مليشيات الأسد في حي النصر “1070 شقة” جنوب غرب حلب, وقاموا باستهداف قرية الوضيحي الخاضعة لسيطرة المليشيات في ريف حلب الجنوبي.

ويعتبر معمل الاسمنت من أكبر معاقل قوات الأسد جنوب حلب, حيث كان قاعدة انطلاق لقواته التي كانت تحاول استعادة النقاط المحررة في المنطقة خلال الأيام الماضية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة