ضغوط دولية متزايدة على إيران في قضية سقوط الطائرة الأوكرانية

2020-01-09T19:45:33+02:00
2020-01-09T19:45:38+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير9 يناير 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
download 3 2 - حرية برس Horrya press
جزء من حطام الطائرة الأوكرانية التي تحطمت في إيران يوم الثامن من يناير كانون الثاني 2020. صورة من وكالة غرب اسيا للانباء.

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس إن تحطم الطائرة الأوكرانية المميت ربما كان ناجما عن خطأ، مضيفا أن لديه شعورا فظيعا بشأن الطائرة التي سقطت في إيران، لكنه لم يقدم أي أدلة.

وقال ترامب في تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض ”قد يكون شخص ما قد ارتكب خطأ“، وأضاف أن لديه شكوكا بخصوص تحطم الطائرة، لكنه لم يخض في تفاصيل.

ونقلت “سي ان ان” عن مسؤولين أميركيين قولهم إن الولايات المتحدة تعتقد أن إيران أسقطت عن طريق الخطأ طائرة الركاب الأوكرانية، والتي سقطت فجر الأربعاء، بعد إقلاعها من مطار الخميني في طهران.

وبحسب المسؤولين الأمريكيين، فإن ذلك الاعتقاد يستند إلى التحليل المستمر للبيانات من الأقمار الصناعية والرادار والبيانات الإلكترونية التي يتم جمعها بشكل روتيني من قبل الجيش والاستخبارات الأمريكية.

وفي السياق، أفاد بيان بأن وزير الخارجية الكندي أجرى اتصالا نادرا مع نظيره الإيراني للتشديد على رغبة بلاده في التحقيق في تحطم طائرة للخطوط الأوكرانية ومقتل 63 كنديا كانوا على متنها.

وبحسب البيان ”شدد الوزير على الحاجة إلى سرعة السماح لمسؤولين كنديين بدخول إيران لتقديم خدمات قنصلية والمساعدة في تحديد هوية الضحايا والمشاركة في التحقيق في التحطم.

وقال ”لدى كندا والكنديون أسئلة كثيرة ستحتاج إلى الإجابة عنها“.

إلى ذلك، قال المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن بريطانيا تريد تحقيقا نزيها في حادث تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران وذلك عقب اتصال هاتفي بين جونسون والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

ونقل المتحدث عن رئيس الوزراء تأكيده على ضرورة ”إجراء تحقيق كامل ونزيه في ملابسات الحادث“.

وعندما سئل عن تقارير عن أسباب التحطم أشارت إلى ضربة صاروخية أو عمل إرهابي قال المتحدث ”لا أتكهن لكن التقارير التي سمعناها مقلقة للغاية“.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة