“الناتو” يعلق أنشطة التدريب في العراق بعد مقتل سليماني

2020-01-04T18:24:33+02:00
2020-01-04T18:24:37+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير4 يناير 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
645x344 1578138514503 - حرية برس Horrya press
AP

أعلن متحدث باسم حلف شمال الأطلسي اليوم السبت أن الحلف علق مهمة التدريب في العراق بعد مقتل القيادي بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في غارة جوية أمريكية على مطار بغداد.

     وقال ديلان وايت القائم بأعمال المتحدث باسم حلف شمال الأطلسي ”سلامة أفرادنا في العراق أمر بالغ الأهمية… نواصل اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة. مهمة الحلف مستمرة، لكن أنشطة التدريب سيتم تعليقها مؤقتا“.

وكان التحالف الدولي قرر تقليص عملياته العسكرية في العراق غداة ضربة أمريكية استهدفت قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس في بغداد، بحسب ما أفاد مسؤول عسكري أمريكي، السبت.

وقال المسؤول: “سنقوم بعمليات محدودة ضد تنظيم الدولة الإسلامية مع شركائنا (…) تدعم بشكل متبادل جهودنا لحماية قواتنا”. وأضاف: “عزّزنا الإجراءات الأمنية والدفاعية في القواعد العراقية التي تستضيف قوات التحالف”.

وتابع المسؤول نفسه أن التغيير جاء بعد سلسلة من الهجمات الصاروخية من الفصائل الموالية لإيران على القوات الأمريكية في الأشهر الأخيرة، موضحا أن جهود المراقبة ستتركز الآن على هجمات جديدة محتملة بدلاً من التركيز على تنظيم الدولة الإسلامية.

وأسفرت الهجمات الصاورخية الأخيرة عن مقتل مقاول أمريكي الشهر الماضي ما عزز المخاوف من اندلاع حرب بالوكالة بين الولايات المتحدة وإيران على الأراضي العراقية.

وتعززت هذه المخاوف الجمعة بعد الغارة الأمريكية التي أدت في بغداد إلى مقتل سليماني والمهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وهي فصائل مسلحة موالية لإيران تم دمجها في قوات الأمن العراقية.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة