سوريون ينعون المذيعة التي بكت لأجلهم.. وداعاً نجوى قاسم

2020-01-02T14:18:32+02:00
2020-01-02T18:40:44+02:00
منوع
فريق التحرير2 يناير 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
maxresdefault - حرية برس Horrya press

ياسر محمد- حرية برس:

نعى معارضون وناشطون وإعلاميون وفنانون سوريون، المذيعة اللبنانية البارزة نجوى قاسم، التي وافتها المنية اليوم الخميس.

وقالت قناة العربية التي كانت تعمل فيها المذيعة اللبنانية الراحلة، إن نجوى قاسم توفيت صباح اليوم الخميس في منزلها في دبي.

ونعت القناة بموقعها على الإنترنت المذيعة الراحلة، قائلة إنها بدأت “مع العربية منذ انطلاقتها عام 2003 كمذيعة ومراسلة ميدانية شاركت في تغطية عدد من الأخبار والحروب لا سيما في العراق وأفغانستان”. ولم تذكر القناة أو مصادر أخرى سبب الوفاة أو موعد ومكان مراسم الدفن حتى الآن.

ومع موجة الحزن التي ضربت مواقع التواصل الاجتماعي تعبيراً عن الحزن والصدمة من الرحيل المفاجئ للمذيعة عن 52 عاماً، عبّر معارضون سوريون من مختلف الشرائح عن حزنهم العميق لفقد قاسم، التي كانت متعاطفة جداً مع الثورة السورية والضحايا، واشتهرت بمقطع بكت فيه أثناء استضافتها المعارض السوري يحيى العريضي أثناء هجوم نظام الأسد وحلفائه على حلب أواخر عام 2016.

محمد صبرا، كبير مفاوضي المعارضة السورية سابقاً، نعى الراحلة في منشور على تويتر قال فيه:
“كل الكلام الذي يمكن أن يقال لا معنى له.. فاجعة رحيلك المبكر لا تستوعبها اللغة.. رحمك الله كنت تتألمين بصدق وأنت ترين معاناة السوريين.. بكير كتير يا نجوى أيتها الصديقة والرقيقة الوفية”.

وكتب الباحث والناشط أحمد أبازيد: “وداعاً نجوى قاسم..
خبر مفاجئ ومحزن، صديقة السوريين ارتبط اسمها وصوتها بأخبار الثورة السورية وذاكرة المأساة.. إلى رحمة الله”.

فيما تحدث الإعلامي قتيبة ياسين عن سبب الوفاة، قائلاً إنها ذبحة قلبية، وكتب معلقاً:
“وفاة #نجوى_قاسم بذبحة قلبية مفاجئة. بالأمس قلت لأحد الزملاء بأن العاملين في الإعلام يجب أن يتقاعدوا في سن مبكرة، وبالأخص منهم العاملون بالتغطية المباشرة.
لا أحد يتصور كمية الضغط التي يتعرضون لها بشكل يومي
رحم الله نجوى بالأمس غرّدت ترحب بالعام الجديد واليوم تودع الدنيا”.

كما نعى الروائي السوري المعروف خالد خليفة المذيعة الراحلة، بقول مختصر يعتصره الألم: “مع السلامة يا نجوى”!.

يذكر أن التفاعل مع وفاة المذيعة البارزة يتصاعد ليشمل معظم الشرائح المجتمعية في العالم العربي، وكان لافتاً نعي جميع مذيعي قناة الجزيرة (التي تخوض حرباً إعلامية مع قناة العربية بسبب الخلاف الخليجي) لزميلتهم الراحلة.

يذكر أن المذيعة اللبنانية الراحلة نجوى قاسم من مواليد 1968، برزت في تقديم البرامج السياسية، واشتهرت من خلال عملها في قناة العربية منذ تاسيسها عام 2003 ولحد وفاتها اليوم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة