شهداء وجرحى باقتحام “تحرير الشام” لكفرتخاريم في إدلب

مظاهرات في ريف إدلب تنديداً باقتحام "تحرير الشام" لمدينة كفرتخاريم

2019-11-07T17:40:21+02:00
2019-11-07T17:40:29+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير7 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
43058336 177285263156090 1044040536010260480 o copy - حرية برس Horrya press
مدخل مدينة كفرتخاريم وتظهر صورة المجاهد ابراهيم هنانو ابن مدينة كفرتخاريم – عدسة: علاء الدين فطراوي – حرية برس©

إدلب – حرية برس:

استشهد عدد من المدنيين وأصيب آخرون اليوم الخميس، إثر الاشتباكات الدائرة على أطراف مدينة كفرتخاريم شمال غربي إدلب، جراء محاولة “هيئة تحرير الشام” اقتحام القرية.

وأفاد مراسل حرية برس أن مدنيين اثنين استشهدا ورئيس مخفر المدينة وأصيب عدد من المدنيين ومسلحين من أهالي مدينة كفرتخاريم ومن فصيل “لواء هنانو”، بقصف ورصاص “تحرير الشام” خلال محاولات لاقتحام المدينة.

وتتواصل الاشتباكات بين مسلحين من أهالي المدينة و”هيئة تحرير الشام” على أطراف المدينة، وسط قصف من الأخير بقذائف الهاون على المدنيين.

ويأتي ذلك إثر رفض أهالي كفرتخاريم لما يسمى “لجان جمع الزكاة”، التي حاولت جمع الزكاة من معاصر الزيتون بالقوة فقام الأهالي بطردها خارج المدينة، الأمر الذي أثار غضب الهيئة التي شنت عملية اقتحام للبلدة.

وتتزامن محاولة اقتحام “تحرير الشام” لكفرتخاريم مع خروج مظاهرات في مختلف مناطق إدلب احتجاجاً على عملية الاقتحام.

فقد خرجت تظاهرات في كل من مدينة إدلب وتفتناز وسلقين وسرمدا، تضامناً مع أهالي كفرتخاريم، مطالبة بوقف الاقتحام ومنددين بممارسات “هيئة تحرير الشام”.

كما خرج أهالي أرمناز في مظاهرة عارمة باتجاه كفرتخاريم في محاولة لوقف الاقتحام والاعتداء على أهالي المدينة، إلا أنها قوبلت بالرصاص من قبل عناصر الهيئة، ما أسفر عن إصابة أحد المتظاهرين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *