مناهضون لمظاهرات لبنان يهددون صحفياً ومصوراً سوريَّين بالقتل

فريق التحرير1 نوفمبر 2019آخر تحديث : الجمعة 1 نوفمبر 2019 - 9:32 مساءً
فريق التحرير
أخبار سورية
ahmad fadi - حرية برس Horrya press
الصحفيان السوريان أحمد القصير وفادي قرقوز خلال تغطيتهما مظاهرات طرابلس

طرابلس – حرية برس:

هدد مناهضون للمظاهرات السلمية في لبنان صحفياً ومصوراً سوريين على خلفية تغطيتهما للتظاهرات في مدينة طرابلس اللبنانية.

وقال الصحفي أحمد القصير في تصريح لـ “حرية برس” إنه وزميله المصور فادي قرقوز، تلقيا تهديدات بالقتل يوم أمس الخميس 31 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وذلك بعد حملة تحريض وشتم على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل مؤيدين لمليشيا “حركة أمل” ومليشيا “حزب الله”، وموالين لنظام الأسد.

وأضاف القصير، أنه يقوم وزميله بالتغطية الصحافية في مدينة طرابلس لصالح وسائل إعلام مرخصة أصولاً، منذ بداية التظاهرات في لبنان، وأوضح الصحفي القصير أنه “منذ البداية نتعرض لحملة تحريض وشتم على فيسبوك وتويتر مع تناقل صورة لنا، ووضع جمل تحريضية واعتبارنا مندسّين من قبل جماعات معادية للحراك”.
وأردف القصير أن آخر التهديدات كانت تهديداً بالقتل و”الدعس” حيث قام أحدهم بنشر التهديد على فيسبوك.

وكتب القصير على صفحته في فيسبوك: “التهديدات التي تلقيناها أنا وصديقي فادي في الفترة الأخيرة والتي وصلت إلى حد التهديد بالقتل، نضعها بتصرف الأجهزة الأمنية اللبنانية و نتمنى عليهم ان تكون سلامتنا من مسؤولياتهم”.

31 - حرية برس Horrya press
منشورات تحريض من قبل شبيحة مناهضين للحراك الثوري اللبناني ضد الصحفيين السوريين أحمد القصير وفادي قرقوز بسبب تغطيتهما للمظاهرات في لبنان

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

    عاجل