فعالية في جامعة سكاريا التركية لدعم الطلبة السوريين

2019-10-03T23:14:16+03:00
2019-10-04T00:29:14+03:00
لاجئون
فريق التحرير3 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
syrian5 - حرية برس Horrya press
ملتقى لـ”اتحاد الطلبة السوريين” في جامعة سكاريا يوم الأربعاء 2 أكتوبر 2019 – عدسة أمجد الساري – حرية برس©

أمجد الساري – سكاريا – حرية برس:

نظم “اتحاد الطلبة السوريين” في جامعة سكاريا التركية، الأربعاء، فعالية “ملتقى الطالب السوري”، بهدف جمع الطلاب المستجدين والقدامى في الجامعة، لتوحيد الجهود وتعزيز قيم الثورة السورية في نفوسهم مع بدء العام الدراسي الجديد.

وحضر الملتقى الإعلامي هادي العبدالله والأستاذ يمان زباد وعدد من خريجي الجامعات، بالإضافة إلى العشرات من طلاب الجامعة، وتضمن عدة فقرات تشير إلى أهمية دور الطلاب في المرحلة الحالية، وتهدف إلى رفع معنويات الطالب السوري في الجامعات التركية.

وتحدث الأستاذ يمان زباد خلال الملتقى عن الحياة الجامعية وأهمية الحراك الطلابي وتاريخه، كما أشار إلى ضرورة نشر الوعي في المجتمع وأن يطوّر الطالب من مهاراته الشخصية ويكون لديه أساسيات في العلوم الإنسانية بغض النظر عن تخصصه الأكاديمي.

وقال أديب منباز أحد منظمي الفعالية لحرية برس: إن “هدف الفعالية، هو دعم الطلاب الجدد وتسهيل الطريق أمامهم، بالإضافة لتعزيز قيم الثورة السورية في نفوسهم، وإعلان انتماء الاتحاد إلى الثورة السورية ليكون منبراً لإيصال صوتها داخل الجامعة”.

وأضاف “نحن كطلاب جامعات لدينا تأثير قوي في الرأي العام التركي، كوننا ندرس في الجامعات التركية، ونتختلط كثيراً مع الأتراك وهذا مهم جداً لإيصال صوتنا للمجتمع التركي” مشيراً إلى أن “الاتحاد سوف يقيم عدة نشاطات في الفترة القادمة، أهمها دوري بكرة القدم تحت اسم دوري الشهيد عبدالباسط ساروت”.

وبدوره قال الإعلامي هادي العبدالله لحرية برس: “مهم جداً إقامة مثل هكذا فعاليات في الجامعات التركية، فالطلاب السوريون هم من أكثر الطبقات المؤثرة بالشعب التركي، ومن الضروري جداً جمع جهودهم وتنظيم طاقاتهم لإيصال صوت السوريين وقضيتهم إلى المجتمع التركي”.

وأضاف “دور الطلاب مهم جداً وخاصة مع ازدياد حالات العنصرية ضد السوريين، فمن الضروري جداً وجود من يخاطب المجتمع التركي بلغتهم لإيصال حقيقة ما يجري في سوريا” لافتاً إلى ضرورة أن “يكون هنالك توحيد للجهود وتنسيق بين اتحادات الطلبة في بقية الجامعات ليكون صوت السوريين واحد”.

من الجدير بالذكر أن عدد الطلاب السوريين في الجامعات التركية بلغ 20 ألفاً و701 طالب سوري، استقبلت الجامعات في مدينة اسطنبول وحدها، أربعة الآف و950 طالباً سورياً لدراسة “البكالوريوس” و “الماجستير” و “الدكتوراه”، بحسب الإحصائيات الأخيرة لوزارة التعليم العالي التركية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *