وزير خارجية بريطانيا: الانتقال السياسي هو الحل الوحيد لإنهاء معاناة السوريين

2016-08-10T13:41:01+03:00
2016-08-10T20:01:18+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير10 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
74b5100681ad3931a3f2f7b41e3f2c7a_L

حرية برس

تعهد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، بمعالجة الوضع المأساوي في حلب، معتبراً أن ذلك يعد أولوية بالنسبة لبريطانيا والمجتمع الدولي .

وشدد جونسون، في رسالة موجهة إلى رئيس الائتلاف الوطني أنس العبدة، على أن الانتقال السياسي المستند إلى القرارات الدولية 2254 وبيان جنيف هو الطريق الوحيد لوضع حد لمعاناة الشعب السوري.
وقال وزير الخارجية البريطاني في رسالته: إن “من الأساسي تعزيز وقف حقيقي للأعمال العدائية في سورية وتأمين ممرات كاملة ودائمة لإيصال المساعدات الإنسانية لمن هم في حاجة لها”.

وبخصوص الوضع المتدهور في مدينتي حلب وداريا، أكد الوزير أنهم يغتنمون كل فرصة في مجلس الأمن وفي المحافل الأخرى للتعبير عن قلقهم العميق من هجمات نظام الأسد، واعتبرها “هجمات غير مقبولة على هذه المناطق”، وكذلك أكد على مطالبة بلاده بإنهاء هذه الهجمات على المدنيين.

وتأتي هذه الرسالة رداً على رسالة سابقة بعث بها رئيس الائتلاف إلى وزراء خارجية مجموعة الدعم الدولية الخاصة بسورية وللحكومة البريطانية، والتي طالب فيها باتخاذ خطوات حاسمة وفورية لإجبار نظام الأسد على الالتزام بشروط وقف الأعمال العدائية، ورفع الحصار عن جميع المناطق المدنية، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية بشكل فوري وبدون عراقيل في أنحاء البلاد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة