على وقع المظاهرات.. البورصة المصرية تتهاوى بعد خسارات بنحو 30 مليار

2019-09-22T16:04:08+03:00
2019-09-22T16:04:55+03:00
اقتصاد
فريق التحرير22 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
porsa egypt - حرية برس Horrya press
البورصة المصرية بالأحمر بعد خسارات بنحو 30 مليار جنيه

توقفت التعاملات بالبورصة المصرية الأحد لمدة نصف ساعة الأحد، بعد وصول نسبة هبوط مؤشر EGX 100 الأوسع نطاقا إلى 5 بالمئة.

وهوت أسهم البورصة المصرية بشكل كبير اليوم الأحد، وسط موجة بيع وقرارات عشوائية من قبل جميع المستثمرين الأفراد في البورصة، في مؤشر على تأثير واضح للمظاهرات التي خرجت في القاهرة وعدة مدن مصرية أخرى تنديداً بنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وهوت أسهم أكثر من 70 شركة مدرجة بنسب تقترب من 10 بالمئة حتى منتصف تعاملات الأحد، فيما لم تشهد بعض الأسهم أي طلبات شراء مقابل موجة بيع كبيرة.

ووفقا لبيانات البورصة، فإن رأس المال السوقي قد خسر أسهم الشركات المدرجة بمبلغ يصل إلى 29.6 مليار جنيه حتى منتصف تعاملات الأحد.

وتمثل هذه الخسارة نحو 4.01 بالمئة، وذلك بعدما تراجع رأس المال السوقي من مستوى 738 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 708.4 مليار جنيه في الوقت الحالي.

وقالت رانيا يعقوب خبيرة أسواق المال في تصريح لقناة الحرة إن “ما يحدث هو تعاملات من قبل الأفراد الذين سيطروا على السوق اليوم بنسبة تقارب 62 بالمئة”.

وأضافت أن هذه التراجعات غير مبررة، في ظل تراجع لدور المؤسسات في عمليات الشراء والبيع.

وقالت رضوى السويفي رئيس قسم البحوث في بنك الاستثمار فاروس إن “ما يحدث نتيجة إغلاق المراكز المالية… للأفراد المستثمرين بالسوق… يبدو أنها جلسة صعبة. “المؤسسات المالية ستنتهز فرصة التراجعات وستقوم ببناء مراكز شرائية في الأسهم”.

وشهدت العاصمة المصرية القاهرة ومدنا أخرى أول أمس الجمعة تظاهرات ضد نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي. ودفعت الشرطة بتعزيزات إلى ميدان التحرير وسط العاصمة القاهرة، حيث تجمع عشرات المناهضين للرئيس السيسي.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة