رئاسيات تونس: تقدم سعيد والقروي وسط إقبال متواضع على التصويت

2019-09-16T00:01:14+03:00
2019-09-16T00:01:20+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير16 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
rtx731cw layout comp 1 - حرية برس Horrya press
ناخبون تونسيون يأخذون صورة تذكارية بعد الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية، 15 سبتمبر/أيلول 2019. رويترز

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس بلوغ نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية المبكرة 45.02 في المئة.

وقال رئيس الهيئة نبيل بافون، إن النسبة تعتبر مقبولة مقارنة بالإحصائيات قبل غلق مكاتب الاقتراع.

وكانت مراكز الاقتراع قد فتحت في الساعة الثامنة صباحا وأغلقت عند الساعة السادسة مساء.

وبلغت نسبة المشاركة في الخارج 7.19 بالمئة. لكن عددا من المكاتب لم تغلق بعد.

وأوضح بافون أن النتائج الجزئية في الولايات سترد تباعا وسيتم في أعقابها الإعلان عن النتائج الأولية.

إلى ذلك، أعلن المرشحان المناهضان للنظام، نبيل القروي (المسجون)، وقيس سعيد، أنهما انتقلا إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية.

وقال مسؤول في حزب القروي “قلب تونس”، لوكالة “فرانس برس”، إن “نبيل القروي في الدور الثاني”.

كما قال قيس سعيّد بدوره، لـ”فرانس برس”، إن “المرتبة الأولى التي نلتها تحملني مسؤولية كبيرة تجاه الشعب حتى نمرّ معاً من اليأس إلى الأمل ومن الرجاء إلى العمل”.

ومن المتوقع إعلان النتائج الأولية الرسمية، يوم الإثنين.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة