أردوغان لبوتين: الهجمات على إدلب تهدد الأمن القومي التركي

تركيا تنفي محاصرة قوات الأسد لنقطة المراقبة في مورك

2019-08-23T16:20:21+03:00
2019-08-23T16:22:37+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير23 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
 واردوغان 3  - حرية برس Horrya press
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين – رويترز

أكد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” اليوم الجمعة، إن هجمات نظام الأسد على إدلب تهدد الأمن القومي التركي، كما ستخلق “أزمة إنسانية”، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.

وجاء ذلك خلال اتصال هاتفي لأردوغان مع نظيره الروسي “فلاديمير بوتين”، قال فيها إن هجمات النظام “وخروقاته لوقف إطلاق النار في إدلب من شأنها أن تتسبب بأزمة إنسانية كبيرة”.

وأضاف أن هذه الهجمات “تضر بمساعي الحل وتشكل تهديدا حقيقيا على الأمن القومي التركي”، وفقاً لما نقلته الوكالة.

يأتي هذا عقب محاصرة قوات الأسد لنقطة المراقبة التركية الموجودة في مورك، خلال سيطرتها على مدن في ريف حماة.

من جهته، نفى وزير الخارجية التركية “مولود جاويش أوغلو” محاصرة النقطة التركية، في مؤتمر صحفي مع نظيره اللبناني “جبران باسيل”، اليوم الجمعة، قائلاً إن “النقطة التركية غير محاصرة ولا يستطيع أحد أن يحاصر قواتنا”، مشيراً إلى وجود اشتباكات في المنطقة.

يُشار إلى أن صفحات المؤيدة لنظام الأسد تداولت مقطع فيديو مصور من قبل عناصر من قوات الأسد في ريف حماة الشمالي، يُظهر وجهودهم قرب النقطة التركية في مورك.

يُشار إلى أن قوات الأسد استطاعت السيطرة على خان شيخون جنوبي إدلب ومدن وبلدات في ريف حماة الشمالي بعد انسحاب لفصائل الثوار تحت وطأة القصف العنيف والمستمر لقوات الأسد وروسيا على تلك المناطق.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة