قوات الأسد تتكبد خسائر بشرية في إدلب واللاذقية

فريق التحرير22 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
sirien - حرية برس Horrya press
عناصر من قوات الأسد في معارك ريف إدلب ـ أرشيف

إدلب، اللاذقية- حرية برس:

تكبدت قوات نظام الأسد ومليشياته خسائر بشرية اليوم الخميس بأيدي فصائل الثوار والمعارضة، لا سيما محور كبينة في محافظة اللاذقية وجبهات خان شيخون في محافظة إدلب.

وأفاد مراسل “حرية برس” باندلاع اشتباكات عنيفة منذ الصباح على محور كبينة في ريف اللاذقية حيث تحاول قوات الأسد ومليشياته التقدم تحت غطاء جوي ومدفعي مكثف.

وأعلنت “هيئة تحرير الشام” وقوع قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد ومليشياته وإعطاب آلية مجنزرة وقالت إنها تصدت لثلاث محاولات اقتحام على محور كبينة.

من جهتها أعلنت “الجبهة الوطنية للتحرير” استهداف سيارة مليئة بعناصر من قوات الأسد كانوا يقومون بسرقة “تعفيش” منازل المدنيين في مدينة خان شيخون ومقتل وجرح من كانوا على متنها.

في غضون ذلك شنت طائرات الأسد الحربية والمروحية غارات على كفرنبل وجرجناز والفطيرة والغدفة وحنتوتين وتلمنس، ما أدى لإصابة خمسة مدنيين على الأقل ووقوع دمار هائل في ممتلكات الأهالي.

وكانت قوات الاحتلال الروسي- الأسدي سيطرت أمس على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب بعد انسحاب فصائل الثوار والمعارضة منها تحت وطأة القصف الشديد.

وتسببت الحملة العدوانية التي تشنها قوات الاحتلال الروسي- الأسدي باستشهاد أكثر من 600 مدني ونزوح نحو مليون انسان من بيوتهم اتجه معظمهم نحو الحدود التركية السورية، وافترش آلاف منهم الحقول والأراضي الزراعية مع إغلاق كافة الحدود الداخلية والخارجية في وجوههم!.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة