الجيش الحر لأهالي حلب: من دخل بيته أو مسجداً أو كنيسة أو ألقى سلاحه فهو آمن

2016-08-06T23:32:52+03:00
2016-08-06T23:33:12+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير6 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الثوار في حلب
حلب – حرية برس:
أصدرت غرفة عمليات فتح حلب التابعة للجيش الحر، وتضم كبرى فصائل الجيش الحر والفصائل الإسلامية بياناً اليوم السبت وجهت فيه النداء إلى المدنيين في أحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات الأسد تدعوهم إلى التزام بيوتهم حرصاً على سلامتهم وتطمئنهم أن الجيش الحر إنما جاء لتحريرهم من إجرام الأسد وحلفائه ومن كل طغيان واستبداد يتعرض لحرياتهم.
وقال بيان غرفة عمليات فتح حلب إن مقاتلي فتح حلب مستمرين في حملتهم العسكرية لتحرير حلب وأن من دخل بيته أو مسجداً أو كنيسة أو ألقى سلاحه فهو آمن.
وأضاف البيان أن “الثوار الأبطال هم طلاب حرية لا هواة قتل، وأن كل من قصد مناطق الثوار فهو آمن وسنقوم بحمايته وتأمينه بشكل كامل وسنكون كما دائما حريصين على حياة كل سوري بغض النظر عن انتمائه أو خلفيته”.
وأكد البيان أن “فتح الطريق إلى الأحياء المحاصرة في حلب ليست إلا خطوة لتحرير حلب خصوصاً وسوريا عموماً من كل مستبد ومحتل”.
وكانت فصائل الثوار والفصائل الإسلامية تمكنت اليوم السبت من فك الحصار عن الأحياء الشرقية في حلب بعد تقدم واسع للثوار جنوب غرب المدينة، وسيطرتهم على عدة مواقع لقوات الأسد في الراموسة، والتقاء فصائل الثوار المهاجمة مع الفصائل المتواجدة في القسم الشرقي المحاصر من المدينة.

بيان غرفة عمليات فتح حلب حول سكان أحياء حلب المحتلة من قوات الأسد

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة