وفاة امرأة طعناً في وسط سيدني

منوع
فريق التحرير13 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
 - حرية برس Horrya press
موقع حادثة الطعن – أ ف ب

طعن رجل  امرأة حتى الموت وحاول طعن آخرين بواسطة سكين في اعتداء في وسط سيدني اليوم الثلاثاء، قبل أن يطارده عدد من المارة ويتمكنوا من السيطرة عليه.

وصرحت الشرطة إن الرجل من سكان سيدني يبلغ من العمر 21 عاماً ويعاني من مرض نفسي، ويعتقد أنه قتل امرأة في نفس العمر تقريباً في وحدة سكنية قبل أن ينزل إلى الشارع حاملاً سكيناً ويهاجم المارة، وأن امرأة عمرها 41 عاماً تعرضت للطعن هي الآن في حالة مستقرة.

وقال مفوض الشرطة في نيو ساوث ويلز: إنه “ليس للرجل أي ارتباط معروف بمنظمات إرهابية، لكنه يمتلك ناقل بيانات (يو إس بي) يحمل تفاصيل عن هجمات شنها منادون بتفوق العرق الأبيض، أوقعت ضحايا في الولايات المتحدة ونيوزيلندا.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن شهود عيان أنهم شاهدوا رجلاً يشهر سكين مطبخ كبير، ويطارد كثير من الأشخاص في حي الأعمال المزدحم بعيد الظهر، وكان خمسة أو ستة أشخاص آخرين في الخلف يطاردونه محاولين ردعه، إلى أن استطاعوا السيطرة عليه أمام مقهيين شهيرين في قلب المدينة.

وعلقت الشرطة على لسان المتحدث باسمها”غافين وود”، أنه “على الرغم أن المعتدي هتف “الله أكبر” و”اقتلوني”، غير أنه لم يتضح بعد ما إذا كان للاعتداء دوافع سياسية، لكننا نفكر في الاحتمالات جميعها”.

المصدرفرانس برس
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *